عشرة ملايين نازح في سوريا والعراق

عشرة ملايين نازح في سوريا والعراق

أعلن #الصليب_الأحمر الدولي أن عدد #النازحين في #سوريا و #العراق وصل إلى عشرة ملايين شخص، وهو أعلى رقم منذ بدء المعارك في البلدين.

 

وبدأت أعداد # النازحين في الارتفاع بسوريا مع زيادة وتيرة القصف السوري والروسي بالطائرات في شهر نيسان (أبريل) قرب #حلب، ثم ازداد مجدداً، خلال الشهر الماضي، مع بدء الحملة العسكرية لـ #قوات_سوريا_الديمقراطية ضد تنظيم الدولة الإسلامية (#داعش) في #منبج.

ووصل عدد # النازحين من مدينة # منبج (الخاضعة لداعش) إلى “أكثر من عشرين ألف شخص”، وفق الجزيرة نت، بالإضافة إلى وجود “1300 شخص من المكوّن الكردي، نزحوا من مدينة الباب إلى مناطق قوات # سوريا الديمقراطية”، بحسب مسؤولين في المجلس الديمقراطي.

وفي العراق، كان الجيش العراقي والميليشات الموالية له قد بدأوا حملة عسكرية ضد التنظيم الشهر الماضي قرب #الفلوجة، أجبرت عشرات الآلاف على النزوح.

وقال رئيس اللجنة الدولية للصليب الأحمر (بيتر ماورير) بتصريح نقلته الجزيرة نت، إن “كثيراً من الناس يعيشون في خوف شديد وانعدام تام لليقين في ظل استمرار تفاقم الوضع في # سوريا والعراق يوماً بعد يوم”.

وطالب ماروير “الذين يملكون القدرة على التأثير على النزاع، أن يتحلوا بالرؤية والشجاعة، وأن يبدوا احتراماً للقيمة الأساسية المتمثلة في الكرامة الإنسانية”، بحسب قوله.