مجلس منبج العسكري: تمت السيطرة على غالبية المدينة.. وقواتنا تلاحق فلول داعش

مجلس منبج العسكري: تمت السيطرة على غالبية المدينة.. وقواتنا تلاحق فلول داعش

جوان علي – #منبج

بعد 73 يوم من إعلان # #قوات_سوريا_الديمقراطية حملةً للسيطرة على مدينة # #منبج ، “تمت عصر اليوم السيطرة بشكل كامل على حي #السرب آخر أحياء المدينة “بعد خروج ما تبقى من مقاتلي داعش إلى جرابلس”، على ما أفادت مصادر للحل السوري.

ناظم العلي من حي الجورة قال للحل السوري “كنا محتجزين في حي # #السرب بالآلاف، وكانت هناك معاناة حقيقية للمدنيين خاصة في الـ48 ساعة الأخيرة، وقد استطعنا الخروج بعد أن خرجت العناصر المتبقية من #داعش نحو جرابلس، محتمين بالمئات من المدنيين الذي أخذوهم كدروع بشرية للاحتماء من قصف الطيران”، وفق قوله.

وأضاف العلي “منذ ثلاثة أيام هم يعملون على تحميل سياراتهم بالأسلحة والمعدات والمؤن، وكانوا على استعداد للخروج، ولكنهم بدأوا بالخروج منذ ظهر اليوم، مصطحبين معهم بعض # #السجناء وبعض المدنيين”، مشيراً إلى أن “داعش قطع عن المدنيين الماء والغذاء في الـ 24 ساعة الأخيرة” بحسب وصفه.

بدورها أكدت نوروز سري كانيه (المقاتلة في قوات سوريا الديمقراطية) للحل السوري خبر السيطرة على #منبج قائلة “إن الآلاف من المدنيين أصبحوا في أمان بعد تحريرهم من سيطرة داعش، ويتم الآن القيام بعمليات التمشيط الأخيرة لجيوب داعش في المدينة” وفق تعبيرها.

شرفان درويش الناطق باسم قوات سوريا الديمقراطية نشر على صفحته على موقع التواصل الاجتماعي فيس بوك،” حان وقت أن نذيع البشارة، فقد تمت السيطرة على أغلب مدينة #منبج ، ولكن حملة الشهيد # #فيصل_أبو_ليلى مستمرة حتى تحقيق كل أهدافها، إذ لم تنتهي المعارك بعد، ولازالت هناك اشتباكات في بعض النقاط”، على حد وصفه.

وكان مجلس #منبج العسكري قد أعلن صباح اليوم “عملية الحسم الأخيرة؛ لتحرير الرهائن في حي #السرب من مدينة #منبج ”، معتبراً أن قرارهم جاء “بعد تقديم ثلاث مبادرات هدفت لإنقاذ المدنيين” وفق البيان.