حوالي 10 آلاف مدني يغادرون الأحياء المحاصرة في حلب إلى مناطق النظام

حوالي 10 آلاف مدني يغادرون الأحياء المحاصرة في حلب إلى مناطق النظام

فتحي سليمان – حلب

تجمّع الآلاف من سكان الأحياء المحاصرة في #حلب، ليلة أمس، بين منطقتي #الصالحين و #الفردوس، لمغادرة #الأحياء_الشرقية باتجاه المناطق التي سيطر عليها النظام مؤخراً.

وقال الناشط الإعلامي عبد الرزاق الحلبي، في حديث لموقع الحل، إن “أكثر من عشرة آلاف مدني غادروا الأحياء المحاصرة خلال الساعات الأخيرة باتجاه مناطق سيطرة النظام بحلب”.

ونفى الحلبي ما تحدثت عنه #الأمم_المتحدة عن “منع فصائل المعارضة المدنيين من الخروج من الأحياء المحاصرة”. مشيراً إلى أن الفصائل “تسهل عملية مرور المدنيين من المحاور التي تشهد هدوءاً في القتال مع قوّات النظام”.

هذا وأفادت مصادر خاصة لموقع الحل بأن المدنيين الذين وصلوا إلى مناطق النظام هرباً من الحصار “يعانون أوضاعاً إنسانية صعبة، حيث يجبر النظام الأهالي على الذهاب إلى أماكن إيواء جماعية في منطقة #جبرين (جنوب شرق المدينة)، في حين يقوم بعزل الشباب وسحب أوراقهم الثبوتية استعداداً لسحب المئات منهم على الخدمة الإلزامية في جيش النظام”، وفق ما ورد.

شارك المقالة ..,
Share on Facebook
Facebook
Tweet about this on Twitter
Twitter
Share on LinkedIn
Linkedin
Email this to someone
email
Print this page
Print
كلمات مفتاحية

المزيد من مقالات حول أخبار سوريا المحلية