تقرير أممي: انعدام الأمن الغذائي عند ثلث اللاجئين السوريين في لبنان

تقرير أممي: انعدام الأمن الغذائي عند ثلث اللاجئين السوريين في لبنان
A Syrian woman sits next to her children...A Syrian woman sits next to her children sleeping on the street in Hamra Street in the Lebanese capital, Beirut, on August 29, 2014. The number of refugees from the conflict in Syria now tops three million, the UN said, as US President Barack Obama admitted he has no strategy to tackle advancing jihadists. AFP PHOTO/ANWAR AMROANWAR AMRO/AFP/Getty Images

أشار تقرير أممي إلى أن أكثر من ثلث #اللاجئين_السورييين في #لبنان يعانون من انعدام #الأمن_الغذائي، ويعانون من أوضاع اقتصادية صعبة.

 

وأكد التقرير الأممي المشترك، حول الوضع العام للاجئين السوريين في لبنان، الصادر عن المفوضية السامية لـ #الأمم_المتحدة لشؤون اللاجئين بالتعاون مع منظمة الأمم المتحدة للطفولة (#اليونيسف) و #برنامج_الأغذية_العالمي، إلى أنه “بعد حوالي ستة سنوات من تقديم المساعدة لا يوجد مزيد من التدهور في وضع اللاجئين ومع ذلك لا تزال أوضاعهم غير مستقرة.”

ولفت إلى أن “أكثر من ثلث اللاجئين يعانون بشدة أو بشكل معتدل من انعدام الأمن الغذائي، أي بزيادة قدرها 12 في المئة مقارنة بعام 2015″.

وبحسب التقرير”لقد استنزفت العائلات مواردها المحدودة وهم يحاولون التكيف بالحد الأدنى للمعيشة من أجل الاستمرار ويواصلون الاعتماد على آليات تكيف ضارة من أجل تدبر أمورهم”.

في السياق، أوضحت ممثلة المفوضية السامية للأمم المتحدة لشؤون اللاجئين في # لبنان ميراي جيرار أن “يعيش حوالي ثلاثة أرباع اللاجئين دون #خط_الفقر، وحوالي النصف يعيشون في ملاجئ دون المستوى المطلوب، هم بحاجة للدعم باستمرار، ولا سيما في فصل الشتاء، حيثما تتفاقم هشاشة وضعهم من جراء أحوال الطقس الصعبة”.

بدوره قال دومينيك هاينريش ممثل برنامج الأغذية العالمي في # لبنان إن: ” اللاجئين يعيشون في ظل مخاطر كبيرة، وقد عانوا العام الماضي من انقطاع المساعدات عنهم، ولكن بفضل المساهمات التي قدمها المتبرعون، استطاع برنامج الأغذية العالمي الاستمرار في توفير الأمن الغذائي عن طريق مساعدات غذائية شهرية وتوفير بعض من الاستقرار”.