246 شخص بحاجة لإخلاء طبي من الغوطة .. والنظام لا يستجيب

246 شخص بحاجة لإخلاء طبي من الغوطة .. والنظام لا يستجيب

تعاني # #المشافي والنقاط الطبية في # #الغوطة _الشرقية بريف العاصمة # #دمشق ، من نقص حاد في الأدوية و#المواد_الطبية.

وقال الدكتور حمزة من عربين في #الغوطة الشرقية لموقع الحل، “قمنا بتقليل عدد من # #العمليات_الجراحية للحفاظ على المسلتزامات الطبية المتبقية، باستثناء الحالات الحرجة.

وأضاف الطبيب، “إن عمليات الجراحة القلبية والعين والعلاج الإشعاعي أو الكيميائي، غير متوفرة في # #المشافي والنقاط الطبية العاملة في # #الغوطة ”.

وأكد الدكتور حمزة، أن هناك 246 حالة يعانون من أمراض مزمنة وحادة، بحاجة # #لإخلاء_طبي بسبب عدم وجود علاج لهم في # #المشافي ، وأغلبهم من مرضى الأورام، وعدم # #الأخلاء قد يسبب وفاتهم.

ورغم محاولة عدة # #منظمات منها #الأمم المتحدة_والصليب الأحمر، العمل على ملف # #الإخلاء _الطبي، وإخراج الجرحى و المرضى إلا أنه لايوجد اي استجابة من قبل # #النظام_السوري ، بحسب الدكتور حمزة.

وأشار الدكتور أن مناطق # #عربين_وكفر بطنا، ازدادت فيها الأورام الخبيثة بالدم،  بسبب القصف الكيماوي المتكرر على هذه المناطق، حسب احصائيات مركز الأورام الوحيد الموجود في #الغوطة الشرقية.

وشكلت منظمة “سامز” فريق عمل لملف # #الإخلاء ، وتواصلت مع كل # #السفارات والبعثات التي تستطيع المساعدة، لكن من دون جدوى، رغم اقتراح آلية للإخلاء بالتعاون مع # #الكوادر المحلية في #الغوطة ، على حد قول الدكتور حمزة.

يذكر أن قوات النظام تمنع دخول # #المساعدات الإنسانية والطبية منذ قرابة 4 سنوات، ما أدى لنقص حاد في العلاج والمسلزمات الطبية.