بغداد 33°C
دمشق 24°C
الإثنين 14 يونيو 2021
مقتلُ روائي و37 انتهاكاً بحق صحافيين... مائة يوم من وَهنِ الأمن في العراق - الحل نت

مقتلُ روائي و37 انتهاكاً بحق صحافيين… مائة يوم من وَهنِ الأمن في العراق


رصد ـ الحل العراق

في احصائيةٍ مثيرةٍ كشف عنها مركز “#حقوق” لدعم #حرية_التعبير في العراق، وهو مركز يضمُّ مجموعة صحافيين وحقوقيين، استعرضت أبرز حالات الاستهداف التي طاولت #مثقفين وإعلاميين، ويتبيَّن من خلالها، أن 37 حالة انتهاك وقعت بحق صحافيين عراقيين وكذلك متظاهرين، عدا عن مقتل الروائي #علاء_مشذوب بنيران مسلحين مجهولين في محافظة #كربلاء، وذلك خلال الربع الأول من العام الجاري فقط.

وذكر المركز في بيان أن “أبرز تلك الانتهاكات، التي حدثت مطلع العام 2019، وتمثلت في اعتقالات متكررة لصحفيين يعملون في محطة NRT الكردية بإقليم كردستان، وفصل طلبة جامعيين بسبب منشورات في #فيسبوك، إضافةً إلى ممارسة #تحرّشات من قبل قوات أمنية وحمايات مباني المؤسسات الحكومية، والتهديدات المبطنة والتلميحات بالترهيب على خلفية إعداد تقارير صحفية او تصوير مواد مرئية، فضلاً عن محاكمة عدد من الصحفيين والمتظاهرين”.

وأشار المركز إلى أنه “تلقى عدة بلاغات من مدونين تعرضوا إلى ملاحقات #عشائرية على خلفية آرائهم في #مواقع_التواصل الاجتماعي، لكن الإفصاح عن أسمائهم يعرض حياتهم للخطر”.

وطالب “حقوق”، “الجهات ذات العلاقة بتوجيه الموظفين وعناصر القوات الأمنية خصوصاً، بضرورة التعاون مع الصحفيين والمدونين وناشطي المجتمع المدني واحترام عملهم وفق الدستور والقانون”.

ونشر المركز “الأحداث التي سجلها خلال الربع الأول من عام 2019” بالتفاصيل، منبهاً إلى تحفظه عن “’الحالات الأخرى” التي قال إنه “لا يستطيع نشر تفاصيلها بناءً على رغبة الأشخاص المُنتَهَكين”.

وبحسب البيان الذي استعرض الانتهاكات بحب تأريخ وقوعها:

الرابع من كانون الثاني: مقتل المصور في محطة “الحرة عراق”، سامر علي في #بغداد.

الخامس عشر من كانون الثاني: فصل اربعة طلاب جامعيين من قبل كلية بلاد الرافدين في ديالى بسبب التعبير عن آرائهم في مواقع التواصل الاجتماعي.

السادس عشر من كانون الثاني: اعتقال مدير مكتب قناة NRT الفضائية، في أربيل “ريبوار كاكي”، من قبل شرطة المحافظة بناء على شكوى مقدمة من المكتب السياسي للحزب الديمقراطي الكردستاني.

الثاني والعشرون من كانون الثاني: اعتقال ستة متظاهرين في البصرة من قبل مفرزة تابعة لشرطة النفط، بسبب طلبهم الموافقة على إقامة تظاهرة.

السابع والعشرون من كانون الثاني: منع فريقي محطتي “العهد و “الفرات” الفضائيتين من تغطية نشاطات الاتحاد العراقي لكرة القدم على خلفية كشف ملفات تسببت بخروج المنتخب الوطني من بطولة أمم آسيا.

التاسع والعشرون من كانون الثاني: اعتقال مدير قناة NRT في #دهوك بيوار حلمي واغلاق المكتب من قبل حكومة اقليم كردستان بسبب تغطية القناة تظاهرات أحداث القاعدة التركية شمال المحافظة.

الحادي والثلاثون من كانون الثاني: الاعتداء على فريق البث المباشر لبرنامج #بين_الناس الذي تبثه محطة “بلادي” الفضائية من قبل قوات أمنية تابعة الى قيادة عمليات بغداد.

الثاني من شباط 2019: مقتل الروائي والأكاديمي علاء مشذوب في كربلاء من قبل مجهولين.

الخامس من شباط 2019: اعتقال فريق قناة دجلة الفضائية المؤلف من المراسل أنس يوسف والمصور احمد محمد، بتوجيه من مدير عام مدينة الطب في مدينة الطب ببغداد، بعد منعهما من التصوير قرب المدينة.

السادس من شباط 2019: إصابة مراسل محطة “بلادي” الفضائية، #محمود_الجماس، عندما كان يرافق القوات العراقية في عملية عسكرية ضد داعش في منطقة حويجة كنعوص جنوب الموصل.

التاسع عشر من شباط 2019: تأجيل محاكمة مراسل قناة INEWS في كربلاء، حيدر هادي بسبب شكوى سجلها النائب السابق #حبيب_الطرفي.

التاسع عشر من شباط 2019: انهاء خدمات فريق من قناة أور الفضائية المؤلف من المراسل ليث جوامير والمصور عمر داوود بطريقة تعسفية ودون سابق إنذار.

الحادي والعشرون من شباط 2019: وزير الصحة #علاء_العلوان يوجه بإصدار عقوبات بذوي المهن الصحية الذين احتجوا للمطالبة بحقوقهم بذريعة ان اضرابهم عن العمل يؤثر على اداء المؤسسات الصحية.

الثالث والعشرون من شباط 2019: منع فريق قناة بلادي الفضائية المؤلف من المراسل علي نصيف ومهندس البث حيدر نضال بالإضافة الى المصور عدي حامد، من تغطية تظاهرة نقابة المهندسين الزراعيين في ساحة التحرير وسط بغداد رغم حصولهم على الموافقات الرسمية، بعد تهديد معاون قائد عمليات بغداد لفريق القناة بالاعتقال في حال التغطية.

الخامس والعشرون من شباط 2019: الاعتداء على فريق قناة دجلة الفضائية في النجف المؤلف من المراسل أحمد الغزالي والمصور الذي يرافقه وليد مرزة بالضرب المبرح من قبل فريق نفط الوسط الرياضي، ما تسبب في تحطيم المعدات الصحفية للأخير، ورضوضاً في جسده نقل على إثرها الى المستشفى.

الثامن والعشرون من شباط 2019: اغلاق الدعوى المقامة ضد رئيس تحرير وكالة “وركاء نيوز الإخبارية”، بعد تنازل المشتكي الذي يعمل ضابطاً في شرطة مرور المثنى، على خلفية البيان الذي أصدره المركز العراقي لدعم حرية التعبير (حقوق).

الخامس من آذار: الاعتداء على فريق قناة سامراء الفضائية في بابل وتحطيم معداتهم الصحفية من قبل شرطة المحافظة.

العاشر من آذار: احتجاز مراسل قناة “النجباء” الفضائية في صلاح الدين محمد العبيدي، بعد اعتداء بالضرب المبرح من قبل حماية العتبة العسكرية في سامراء.

الثاني عشر من آذار: القضاء يبرئ مراسل قناة NRT عربية في كربلاء حيدر هادي من التهمة التي وجهها له النائب السابق حبيب الطرفي.

الخامس عشر من آذار: الاعتداء على عدد من مراسلي القنوات الفضائية في محافظة نينوى بالضرب المبرح من قبل حماية وكيل وزير النفط.

التاسع عشر من آذار: الاعتداء على فريق قناة الاتجاه الفضائية من قبل موظفين في الأقسام الداخلية الخاصة بالطلبة، لمنطقة الوزيرية بالعاصمة بغداد، وتحطيم معدات عملهم.

العشرون من آذار: الإفراج عن متظاهرين في ميسان بعد سحب قائممقام المجر للدعوى التي أقامها ضدهم.

الثاني والعشرون من آذار: دهس صحفيين بمحافظة نينوى، وهم كل من ليث الراشدي وفريق قناة الموصلية الفضائية المؤلف من كرم الطائي وعلي النعيمي فضلا عن محمد نامق، من قبل عجلات موكب محافظ نينوى المقال #نوفل_العاكوب أثناء تغطيتهم للتظاهرات التي انطلقت أمام جزيرة أم الربيعين السياحية على خلفية حادثة العبارة.

الثامن والعشرون من آذار: القضاء يبرئ مراسل قناة NRT عربية في كربلاء حيدر هادي من التهمة التي وجهها له رئيس مجلس المحافظة نصيف الخطابي.

ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

تحرير ـ وسام البازي


التعليقات