بغداد 33°C
دمشق 27°C
الأحد 13 يونيو 2021
تفاصيل جديدة عن نقل سكان مخيم "الهول" السوري إلى نينوى - الحل نت

تفاصيل جديدة عن نقل سكان مخيم “الهول” السوري إلى نينوى


خاص ـ الحل العراق

أكد #قائممقام قضاء #سنجار #محما_خليل، اليوم الاثنين، أن ملف #إعادة العوائل العراقية من #مخيم “الهول” قد حُسم بشكلٍ نهائي، وتم الاتفاق على جميع #الجوانب الفنية لنقلهم إلى محافظة #نينوى.

خليل قال لـ“الحل العراق”، إن «32 ألف مواطناً عراقياً ينتمون لمحافظات مختلفة، أغلبهم من عوائل قيادات وأعضاء في تنظيم “#داعش”، سيتم نقلهم عبر منفذ #ربيعة الحدودي إلى مخيمات حمام العليل والجدعة والسلامية والنمرود».

وأضاف أنه «الحكومة #العراقية استجابت للضغوط الدولية بشأن إعادة #هؤلاء المواطنين تحت ذريعة أنهم أبرياء ولا ذنب لهم، في حين أهملت ملف إعادة العوائل النازحة، وملف عودة #الاستقرار للمناطق المحررة».

مشيراً إلى أنه «سيتم نقل هذه العوائل على شكل مجاميع، بواقع 800 إلى 1200 مواطناً بشكل يومي، وهؤلاء عبارة عن قنابل موقوتة سيكون لها تأثيراً مباشراً على الوضع الأمني».

وتابع: «لاحظنا مدى تمسكهم بفكر #التنظيم المتشدد أثناء اللقاءات والتقارير الإعلامية التي بثتها وسائل #إعلامية عربية وعالمية أثناء تصويرها لمخيم الهول السوري».

وأوضح أن «الجهات المختصة بدأت بتوفير كافة #المستلزمات والحماية الأمنية وإصلاح المخيمات، تمهيداً لاستقبال سكان مخيم الهول خلال الأيام المقبلة».

وكان “الحل العراق“، قد انفرد بكشف الاتفاق على نقل العوائل #العراقية التي تسكن مخيم الهول #السوري إلى محافظة #نينوى.

وأكد النائب عن محافظة #نينوى، #شيروان_الدوبرداني، في وقت سابق لـ”الحل العراق“، أن هنالك معلومات تشير إلى نقل العوائل العراقية التي تسكن في #مخيم_الهول في شمال شرق #سوريا، إلى محافظة #نينوى وتحديداً إلى ناحية #حمام_العليل.

وكان مصدر مسؤول في #الإدارة_الذاتية قد أكد أنهم لا يزالون في انتظار الحكومة العراقية لاستلام ما بين 4 إلى 5 آلاف عراقي مدني من مقيمي #مخيم_الهول، ممن أرادوا العودة طوعياً إلى بلادهم.

وقال #عبد_الكريم_عمر (الرئيس المشترك لدائرة العلاقات الخارجية في الإدارة الذاتية) إن «وفداً من الحكومة العراقية كان ضيفاً على دائرة العلاقات في #القامشلي بداية شهر نيسان الماضي، وتم الاتفاق على نقل المواطنين العراقيين المدنيين ممن يرغبون بالعودة إلى بلادهم، إذ سجل ما بين 4 إلى 5 آلاف عراقي أسمائهم في سجلات العودة حتى الآن».

وتحتجز سلطات الإدارة الذاتية، أكثر من 11 ألف امرأة وطفل أجنبي (هم زوجات وأطفال عناصر تنظيم داعش)، في مخيم الهول (الواقع جنوب شرق #مقاطعة_الحسكة في #إقليم_الجزيرة)، بينهم على الأقل 7 آلاف طفل دون سن الـ 12، حيث تطالب السلطات الكردية على الدوام حكومات بلادهم، من أجل استلام مواطنيها.

ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

إعداد ـ محمد الأمير

تحرير ـ وسام البازي


التعليقات