بغداد 25°C
دمشق 20°C
الجمعة 23 أبريل 2021
مع استمرار الأزمات المعيشية… الليرة السوريّة تواصل الهبوط أمام العملات الأجنبيّة - الحل نت

مع استمرار الأزمات المعيشية… الليرة السوريّة تواصل الهبوط أمام العملات الأجنبيّة


سجلت أسواق العاصمة دمشق صباح السبت سعر 2890 ليرة سوريّة للدولار الأميركي، فيما وصل سعر #الدولار الواحد في مدينة حلب اليوم إلى 2885 ل.س، حيث تواصل قيمة الليرة السوريّة انخفاضها أمام العملات الأجنبيّة، تزامناً مع الأزمات المعيشية التي تعصف بالبلاد منذ أشهر.

كذلك سجلت الأسواق المحليّة السوريّة سعر 3497 ل.س لليورو الأوروبي، كما سجلت أسواق الصرافة سعر 388 ل.س لليرة التركيّة، أما سعر الذهب من عيار 21 فوصل إلى 148,739 ل.س ليرة للغرام الواحد .

وسجّلت الليرة التركيّة أمام الدولار الأميركي ، سعر 7.47 ل.ت للدولار، قبل إغلاق الأسواق التركيّة مساء الجمعة.

وخسرت #الليرة_السورية نحو الضعفين من قيمتها أمام #الدولار الأميركي، وانخفضت قدرتها الشرائية في #السوق نحو 3 أضعاف، منذ بداية العام الماضي 2020.

وتشهد مناطق السلطات السورية أزمة حادة في توفر المشتقات #النفطية، فضلاً عن أزمة الخبز، إذ عادت الطوابير أمام محطات #الوقود والمخابز، في حين أعلنت الحكومة عن تخفيض مخصصات الوقود بسبب تأخر وصول الإمدادات نتيجة #العقوبات.

وأعلنت وزارة النفط في الحكومة السورية، في بيان نشرته على صفحتها في فيسبوك الأسبوع الفائت، أنها خفضت كميات #البنزين الموزعة على المحافظات بنسبة ١٧٪ والمازوت بـ ٢٤٪، بشكل مؤقت نتيجة تأخر وصول توريدات المشتقات النفطية.

وأوضحت أن «التأخر في وصول إمدادات متعاقد عليها، يأتي بسبب #العقوبات والحصار الأمريكي».

وعلى الأرض، تجاوزت نسبة تخفيض مخصصات الـ٤٥٪ مقارنة بما كانت عليه، الأمر الذي أدي لتوقف سيارات عن #العمل، وامتداد #الطوابير أمام محطات #الوقود، بحسب صحيفة (الوطن).

وتستهلك سوريا ما يقارب 100 ألف برميل من النفط في اليوم الواحد، لكنها لا تنتج سوى 24 ألف برميل، وهذا يعني أن البلاد لا تستطيع أن تؤمن سوى ربع احتياجاتها، بحسب تصريحات لمسؤولين من الحكومة السورية.

 

وأدت العقوبات #الأمريكية، إلى تقييد وصول النفط من #إيران إلى السلطات السورية، الأمر الذي أدى إلى تفاقم أزمة توفر المشتقات النفطية في سوريا، بخاصة منذ الأشهر الأولى من عام ٢٠١٩.


التعليقات