القوات الروسية تنسحب من مطار T4 لصالح ميلشيات إيران.. صراعُ حليفَي الأسد على مطارات سوريا

القوات الروسية تنسحب من مطار T4 لصالح ميلشيات إيران.. صراعُ حليفَي الأسد على مطارات سوريا

أخلت القوّات الروسيّة قواعدها من مطار « T4 التيفور» العسكري بريف حمص الشرقي، وانسحبت إلى مطار تدمر العسكري ومستودعات «مهين».

سحب روسيا قوّاتها العسكريّة من المطار «جاء بعد رفض الميليشيات الإيرانيّة إخلاء المطار، لتقليل احتماليّة تعرض المطار لضربات جويّة من قبل القوّات الإسرائيليّة»، وفق شبكة «عين الفرات» المعنيّة بنقل أخبار المنطقة الشرقيّة.

وسحبت القوّات الروسيّة «16 شاحنة محملة بالمعدات اللوجستية والذخائر والأسلحة الثقيلة، إضافة لسبع عربات عسكرية وأربع ناقلات جند لتدخل مطار تدمر العسكري عبر الطريق الشرقي».

وسيبقى مطار التيفور العسكري تحت سيطرة الميليشيات الإيرانيّة خلال الفترة المقبلة، ما سيجعله عرضة للغارات الجويّة الإسرائيلية، حيث تستهدف القوّات الإسرائيليّة بشكل دوري مواقع الميليشيات الإيرانيّة المنتشرة في سوريا.

وتشهد مناطق سيطرة الحكومة السورية، صراعاً على النفوذ بين إيران وروسيا، حيث تسعى طهران إلى فرض نفوذها في المناطق الشرقية والشمالية عبر ميليشياتها المنتشرة في تلك المناطق.

فيما تدعم القوّات الروسيّة العديد من التشكيلات العسكريّة أبرزها الفيلق الخامس لبسط نفوذها في الجنوب والوسط السوري.

كلمات مفتاحية

المزيد من مقالات حول أخبار سوريا المحلية