ما علاقة “البرد” بهبوط أسعار النفط عالمياً؟

ما علاقة “البرد” بهبوط أسعار النفط عالمياً؟

وكالات

تراجعت أسعار # #النفط ، بعدما لجأ المتعاملون إلى البيع الاضطراري عقب عمليات شراء لأيام أوقدت شرارتها موجة الطقس البارد في كبرى الولايات الأميركية المنتجة للطاقة.

وبحسب تقرير، لـ”رويترز”، فإن خام برنت تزل 41 سنتاً بما يعادل 0.6 بالمئة ليتحدد سعر التسوية عند 63.93 دولار للبرميل.

وكان السعر قد ارتفع خلال الجلسة إلى 65.52 دولار، أعلى مستوياته منذ يناير/ كانون الثاني 2020.

وانخفضت العقود الآجلة للخام الأميركي غرب # #تكساس الوسيط 62 سنتاً أو واحداً بالمائة لتغلق على 60.52 دولار للبرميل، بعد أن بلغت في وقت سابق 62.26 دولار، ذروتها منذ يناير 2020.

ونقلت “رويترز” عن كبير المحللين الاقتصاديين في # #شيكاغو ، فيل فلين، قوله إن «لعل السوق تسرعت بعض الشيء. لكن هذا البيع للنفط لا يحل المشاكل. المشاكل ستستمر».

وأوقف سوء الأحوال الجوية نحو خُمس طاقة التكرير الأميركية وتسبب في إغلاق منشآت لإنتاج #النفط والغاز في أنحاء الولاية، وفقاً لوكالة “رويترز”.