أصالَة تعتَذر من أَنغام.. هكذا ردّت الأخيرَة

أصالَة تعتَذر من أَنغام.. هكذا ردّت الأخيرَة
أصالَة وأنغام - إنترنت

بعد نحو عامين من الخلاف بينهما، نشرت المطربة السورية #أصالة_نصري صورة للمطربة المصرية #آنغام مع آولادها، عبر حسابها بمنصّة #إنستجرام، واعتذرَت لها بشكل علني.

#أصالة قالت: «بدون مُقدّمات بدّي قدّم اعتذار للغالية الصّديقة دائماً أنغام عن ما صدر منّي، وأنا أخطأت التّقدير.. وكذلك بعتذر جدّاً من ولادي عمر وعبدالرحمن على اللي صار».

أضافت “نصري”: «لو شو ما كان ردّ نغّومة أنا بقبل وبقدّر. وكان المفروض نكون بكلّ الظروف شو ما كانت سند لبعض.. (كتير ارتحت تجرّأت وعملت شي بدّي أعمله منّ مدّة)».

ردّت “أنغام” بإعادة نشر اعتذار “أصالَة”، وقالت: «كلنا بنغلط يا # أصالة ويحسب لك أن عندك شجاعة الاعتذار، وبرغم كل اللي حصل ماقدرش غير إني اقبل اعتذارك وعفا الله عن ما سلف».

بدأت قصة الخلاف بعد إعلان “آنغام” عن زواجها من الموزع الموسيقي “أحمد إبراهيم”، والذي كان متزوجاً من “ياسمين عيسى” ابنه شقيق المخرج “طارق العريان”، الزوج السابق لأصالة.

كان الزواج في مطلع العام الماضي، وهو ما لم تتقبله “نصري” كأحد أقارب زوجة الموزع “أحمد إبراهيم” الأولى، قائلةً: «لم أكن آعرف القدر الذي تستحقه “أنغام” من مشاعر الصداقة التي جمعتنا».

“أصالَة أكدت وقتذاك أن: «إعلان خبر الزواج أزعجها كثيراً»، فيما آوضحت بقولها: «لم أعاتب “أنغام” بشأن هذا الأمر واكتفيت فقط بإلغاء متابعتها على مواقع التواصل الاجتماعي».

كما أضافت أن علاقتها بأنغام كانت تصل إلى حد الأخوة، لذلك شعرت بالغدر، واصفة ما حدث بـ “خراب البيوت”، مشيرة إلى أن بعد هذا الموقف لن تعود العلاقة كما كانت سابقًا.

أما “أنغام”، فكانت قد ظهرت مع زوجها في برنامج “مع نيشان”، وتحدّثت عن طبيعة علاقتها بالمطربة “أصالة” قائلةً حينها إنها: «لم تكن صداقة بل كانت زمالة عمل».

كما أردفت بذات البرنامج بأن : «أصالة كانت من الممكن أن تتعامل مع الأمر بشكل شخصي من خلال التحدث معي بشأن بعض الأمور الشخصية، لكن “نصري” لم تكن كذلك».