بغداد 31°C
دمشق 24°C
الأربعاء 12 مايو 2021
على يد مجهولين.. مقتل عنصر من "الشرطة الوطنية" في مدينة "الباب" شرقي حلب - الحل نت
الصورة من مدينة الباب- إنترنت

على يد مجهولين.. مقتل عنصر من “الشرطة الوطنية” في مدينة “الباب” شرقي حلب


قُتِل أحد أفراد “الشرطة الوطنية” التابعة لـ #الجيش_الوطني الموالي لـ #تركيا، في مدينة #الباب بريف #حلب الشرقي متأثراً بإصابته البالغة، بعد تعرضه لإطلاق نار على يد مجهولين.

وقال مراسل (الحل نت): إن «مسلحين مجهولين أطلقوا النار، أمس الأحد، على العنصر “محمد أحمد شحود” ما أدى لإصابته بجروح بليغة نُقل على إثرها لإحدى المستشفيات، ليفارق الحياة اليوم متأثراً بإصابته».

وتعتبر هذه الحادثة هي الثالثة على التوالي خلال أسبوع، والتي يتعرض فيها عناصر وقادة من “الشرطة الوطنية” لعمليات قتل مماثلة، ففي 15 من الشهر الجاري، قتل مجهولون المدعو “جمعة العكون” من عناصر الشرطة، بعد ساعات قليلة من مقتل الملازم “خالد الخطيب” في الشرطة أيضاً، أثناء قدومه إلى عمله في ساعات الصباح الأولى.

وتأتي هذه الحادثة بعد أسبوعين من حادثة أخرى مشابهة في مدينة الباب، إذ قُتل عنصر من الشرطة على يد مجهولين في المدينة أيضاً، وفقاً للمعلومات الواردة.

ورصد مراسل (الحل نت) في الرابع من شباط/ فبراير الفائت مقتل شخصين وإصابة آخر، جراء إطلاق نار من سيارة مغلقة بالقرب من جامع “الإحسان” بذات المدينة.

وتعدّ مدينة “الباب” أكبر مدن ريف حلب الشمالي والشرقي التي سيطرت عليها فصائل “الجيش الوطني” والقوات التركيّة ضمن عملية “درع الفرات”، في الـ 24 من شهر آب/ أغسطس عام 2016، ولا تزال المدينة إلى الآن تعاني مِن خلل أمني ما يُسفر عن وقوع تفجيرات وعمليات قتل، تستهدف في معظمها المدنيين.


 


التعليقات