رداً على صاروخ “طائش”.. إسرائيل تقصف قاعدة الدفاع الجويّة السوريّة بريف دمشق

رداً على صاروخ “طائش”.. إسرائيل تقصف قاعدة الدفاع الجويّة السوريّة بريف دمشق
قصف سابق في دمشق- إنترنت

قصفت # #إسرائيل قاعدة الدفاع الجويّة في منطقة # #الضمير بريف # #دمشق ، منتصف ليل الأربعاء- الخميس، رداً على صاروخ “طائش” انزلق منها نحو جنوبي #إسرائيل .

وقال المتحدث الرسمي باسم الجيش ال #إسرائيل ي “أفيخاي أذرعي” في تغريدة على تويتر، إن قوات جيش الدفاع رصدت «اطلاق صاروخ أرض- جو من داخل # #سوريا باتجاه الأراضي ال #إسرائيل ية سقط في منطقة النقب. ردًا على ذلك هاجمت قواتنا بطارية الدفاع الجوي التي أطلقت الصاروخ من #سوريا ، بالاضافة الى بطاريات صواريخ أرض-جو أخرى داخل الأراضي السوريّة».

 

مُضيفاً أن الصاروخ «تجاوز هدفه وانزلق نحو #إسرائيل ، ولم يطلق ليستهدف منطقة معينة في #إسرائيل ».

من جهتها، ذكرت وكالة (سانا) السوريّة الرسميّة، أن #إسرائيل استهدفت بعض النقاط في محيط #دمشق «برشقات من الصواريخ»، منوهةً إلى أن وسائط الدفاعات الجويّة تصدت لها.

وأوضحت أن الاستهداف، أسفر عن إصابة أربعة جنود، بالإضافة إلى وقوع بعض الخسائر المادية.

وفي الثامن من نيسان/ أبريل الجاري، أصيب أربعة جنود من قوات “الحكومة السوريّة”، بقصف للطائرات الحربية ال #إسرائيل ية، على مواقع عسكرية في المنطقة الجنوبية من العاصمة #دمشق .

حيث استهدف القصف مواقع عسكرية لـ # #إيران في محيط ضاحية “قدسيا”، و # #مركز_البحوث_العلمية في “جمرايا”، والقاعدة العسكرية في محيط الفِرْقَة العسكرية الأولى في منطقة “الكسوة”.

ونفذت #إسرائيل مئات الغارات خلال السنوات الأخيرة على الأراضي السورية، استهدفت خلالها قوات موالية ل #إيران ، فيما ذكر الجيش ال #إسرائيل ي في تقريره السنوي، أنّه قصف خلال العام 2020 حوالي 50 هدفاً في #سوريا ، من دون تقديم تفاصيل عنها.