بغداد 28°C
دمشق 21°C
الجمعة 7 مايو 2021
مقتل موظف في المجلس المحلي لمدينة “هجين” شرقي دير الزور برصاص مجهولين - الحل نت
مدينة هجين- إنترنت

مقتل موظف في المجلس المحلي لمدينة “هجين” شرقي دير الزور برصاص مجهولين


قتل موظف في المجلس المحلي لمدينة #هجين، بريف #دير_الزور الشرقي، برصاص مجهولين، أمسِ الأحد، وَسْط ازدياد عمليات استهداف موظفي المؤسسات التابعة لـ “الإدارة الذاتية” في الآونة الأخيرة.

وقال مراسل (الحل نت) إنّ: «مجهولين يستقلون دراجة نارية، أطلقوا الرَّصاص على حارس مبنى مجلس مدينة #هجين “محمد علي الجبل”، خلال تواجده أمام المبنى، ما أدى إلى مقتله على الفور».

وعلى إثر الحادثة، قامت دوريات تابعة لـ #قسد بحملة تفتيش دقيقة لكافة المنازل المجاورة لمبنى المجلس، بحثاً عن مشتبهين، وكثفوا من تواجدهم على مدخل المدينة، وفقاً للمراسل.

في سياق متصل، قتل الشاب “راغب الحسن”، مطلع الأسبوع الفائت، الذي يعمل حارساً لمحطة مياه ببلدة #الحوايج، برصاص مجهولين خلال تواجده في عمله، وفقاً للمعلومات الواردة.

وشهدت ناحية #البصيرة في منتصف فبراير/شباط الفائت، مقتل المدعو “صالح الهزاع” والذين يشغل منصب رئيس “كومين” (مختار) برصاص مجهولين يستقلون دراجة نارية أيضاً خلال خروجه من منزله في الناحية.

ويشهد ريف دير الزور في الآونة الأخيرة، عمليات اغتيال لوجهاء عشائر وموظفين في مؤسسات “الإدارة الذاتية” لشمال وشرق سوريا، وعناصر ضمن “قوات سوريا الديمقراطية”، ويرجح مسؤولون محليون أنها تنفذ من قبل خلايا تنظيم #داعش، فيما يرجح آخرون عن مسؤولية خلايا تابعة لمليشيات موالية لإيران أو #المخابرات_السورية.

وأعلنت “قوات سوريا الديمقراطية”، خلال الأسابيع القليلة الماضية، عن اعتقال العشرات من خلايا التنظيم وضبط كَمّيَّة كبيرة من الذخيرة شمال شرق #دير_الزور، ضمن سلسلة العمليات الأمنية التي تقوم بها لملاحقة خلايا التنظيم، بتغطية جوية من #التحالف_الدَّوْليّ.


التعليقات