بغداد 31°C
دمشق 24°C
الأربعاء 12 مايو 2021
احتجاجٌ عراقي بشأن تجاوزات تركيا وتواجدها العسكري الخارق للسيادة - الحل نت
الجيش التركي في إقليم كردستان العراق ـ إنترنت

احتجاجٌ عراقي بشأن تجاوزات تركيا وتواجدها العسكري الخارق للسيادة


وكالات

سلمت وزارة الخارجية العراقية، القائم بأعمال السفارة التركية في #بغداد مذكرة احتجاج بشأن العمليات العسكرية الأخيرة للجيش التركي في بلدات حدودية عراقية، والتواجد العسكري داخل الأراضي العراقية دون تنسيق مسبق.

وذكرت الخارجية في بيان أن «وكيل الوزارة نزار الخير الله استدعى القائم بأعمال السفارة التركية لدى بغداد، وسلمه مذكرة احتجاج عبرت فيها #الحكومة_العراقية عن استيائها الشديد، وإدانتها، من قيام وزير الدفاع التركي #خلوصي_أكار بالتواجد داخل الأراضي العراقية بدون تنسيق أو موافقة مسبقة من قبل السلطات المختصة».

ورفض العراق وفق بيان الخارجية، «لقاء وزير الدفاع التركي بقواته التي تتواجد داخل الأراضي العراقية بصورة غير مشروعة»، كما أدان البيان «تصريحات وزير الداخلية التركي بشأن نية #تركيا إنشاء قاعدة عسكرية دائمة في شمال العراق».

ورفضت الخارجية بشكل قاطع «الخروقات المتواصلة لسيادة #العراق وحرمة الأراضي والأجواء العراقية من قبل القوات العسكرية التركية.. وأن الاستمرار بمثل هذا النهج لا ينسجم مع علاقات الصداقة وحسن الجوار والقوانين والأعراف الدولية ذات الصلة».

والأحد الماضي، أفادت وكالة “الأناضول” التركية بأن وزير الدفاع التركي خلوصي أكار تفقد قاعدة عسكرية لبلاده شمالي العراق برفقة رئيس الأركان العامة يشار غولر، وقائد القوات البرية أوميت دوندار.

ومنذ نهاية الشهر الماضي، تنفذ القوات التركية، عمليات برية وجوية جديدة تستهدف عناصر حزب “العمال الكردستاني” في البلدات الحدودية العراقية ضمن إقليم كردستان، أطلقت عليها اسم “مخلب البرق” و”الصاعقة”.

يُشار إلى أن القوات التركية تنتهك السيادة العراقية منذ فبراير 2020، بشنها لعمليات عسكرية ضد عناصر “حزب العمال الكردستاني”، إلا أن هذه العمليات تسببت بخسائر مادية وإصابات بين المدنيين، في بعض مناطق #السليمانية ودهوك بإقليم كردستان.


التعليقات