جرحى من “الحرس الثوري” بقصف مجهول شرقي دير الزور

جرحى من “الحرس الثوري” بقصف مجهول شرقي دير الزور

جُرِح عددٌ من عناصر مليشيا “الحرس الثوري ال #إيران ي”، الجمعة، إثر قصفٍ مجهول استهدف مواقعهم بريف مدينة # #البوكمال شرقي # #دير_الزور .

وقال مراسل (الحل نت)، إنّ: «طائرات مجهولة الهُوِيَّة، استهدفت مواقع مليشيا #الحرس_الثوري في منطقة # #معيزيلة غربي المدينة، ما أسفر عن إصابة سبعة عناصر حالة بعضهم حرجة، نُقِلوا إلى المشفى ال #إيران ي داخل المدينة لتلقي العلاج».

وأضاف المراسل، أنّ «القصف استهدف نقطة أخرى تابعة للحرس، في بلدة # #الحمدان ، ما أدى لتدميرها وعطب آليتين عسكريتين أيضاً، دون وقوع إصابات في صفوف العناصر، لإخلائهم المقر قبيل الاستهداف».

وسبق أن قُتِل عنصران من مليشيا الحرس مطلع الشهر الجاري، بقصفٍ استهدف سيارتهم بالقرب من دوار الساعة بمدخل المدينة، وفقاً لحديث المراسل.

ويمتلك “الحرس الثوري” ال #إيران ي، مواقع عسكرية متعددة في محافظة # #دير_الزور ، منها “قاعدة الإمام علي” و”معسكر #معيزيلة ” و”قاعدة في منطقة الثلاثات” ضمن بادية # #البوكمال .

إضافة إلى “معسكر #إيران ي في منطقة “المصلّخة” وآخر قرب بلدة القورية، بالإضافة إلى “الفوج 137” بريف دير الزور الشرقي.

وتعير # #إيران محافظة “دير الزور” أهمية بالغة، خاصة مناطق الريف الشرقي المحاذي للحدود مع #العراق ، إذ تعدّها بمثابة بوابة لإدخال العتاد والعناصر من # #إيران و # #العراق وصولاً إلى # #سوريا .

وتسيطر #المليشيات_ال #إيران ية التي تخضع جميعها لقيادة “الحرس الثوري”، على مدينة # #البوكمال والنواحي التابعة لها وأجزاء كبيرة من مدينة # #الميادين ، ما جعلها هدفاً لقصف متكرر من طائرات التحالف الدَّوْليّ وسلاح الجو الإسرائيلي.