قتلى وجرحى بمواجهاتٍ بين «الحرس الثوري» والقوّات الحكوميّة بدير الزور

قتلى وجرحى بمواجهاتٍ بين «الحرس الثوري» والقوّات الحكوميّة بدير الزور

شهدت مدينة # #الميادين ، في ريف # #دير_الزور الشرقي، تصعيداً بين ميليشيات # #الدفاع_الوطني من جهة، والميليشيات الإيرانية من جهة أخرى، أسفرت عن وقوع إصابات من الطرفين.

وقال مراسل (الحل نت) إنّ: «أحياء السماكة والكورنيش داخل المدينة شهدت مواجهات بين عناصر من “الدفاع الوطني“، وعناصر من #الحرس_الثوري الإيراني، بعد محاولة الأخير مداهمة أحد مقرات “الدفاع الوطني” واعتقال عناصر بتهمة تصوير مواقع للحرس في المدينة».

وأسفرت المواجهات عن وقوع أكثر من تسعة جرحى من الجانبين، إذ انتهى الاشتباك بعد تدخّل عناصر من «الأمن العسكري» وشرطة حفظ النظام، إلا أن الأمور لم تهدأ وما زالت المنطقة تشهد توتراً بين المجموعتين» وفقاً لحديث المراسل.

وشهدت بلدة # #السكرية بريف البوكمال، قبل أسبوع مقتل عنصر من ميليشيا الفوج 47 التابع للحرس الثوري، وإصابة عنصرين من ميليشيا الدفاع الوطني، جراء تبادل إطلاق نار داخل البلدة، بسبب خلافات بين العناصر حول تقاسم السيطرة على الحواجز المنتشرة على ضفاف نهر الفرات.

وتتخذ الميليشيات الإيرانية من مدينة البوكمال وباديتها وصولًا إلى مدينة # #الميادين قاعدة انطلاق لها باتجاه باقي المناطق السوريّة، بسبب موقعها الاستراتيجي على الحدود مع # #العراق ، ووفقًا لذلك فإنها تعمل على منع أي ميليشيا تتبع لروسيا أو القوات الحكوميّة السوريّة من تثبيت مواقع لها في المنطقة.