خسائر للقوّات السوريّة بهجوم للمعارضة في إدلب

خسائر للقوّات السوريّة بهجوم للمعارضة في إدلب
عناصر من "الجيش الوطني" بريف الباب- إنترنت

أعلنت وزارة الدفاع الروسيّة عن خسائر لـ«الجيش السوري»، خلال مواجهات مع فصائل المعارضة، عند نقاط التماس بين الجانبين بريف محافظة إدلب.

وقال نائب رئيس المركز الروسي للمصالحة في «حميميم»، التابع لوزارة الدفاع الروسية، “فاديم كوليت”، في بيان إنّ: «مسلحين من مجموعات مسلحة غير شرعية تعمل في الأراضي الخاضعة لسيطرة القوات التركية، هاجمت وحدات من القوات الحكومية المنتشرة على خط تماس الأطراف، في منطقة خفض التصعيد عبر ضربة جوية نفذتها طائرة بدون طيار»، وفق تعبيره.

وأكد كوليت إصابة خمسة جنود من «الجيش السوري»، وذلك جراء انفجار عبوة ناسفة أسقطتها طائرة مسيّرة، تزامناً مع تسجيل هجمات من «المجموعات السلّحة»، على مواقع عسكريّة في حماه واللاذقيّة.

وشهدت محافظة إدلب صباح الخميس تصعيداً من قبل الطائرات الحربيّة الروسيّة، حيث أغارت بثلاثة صواريخ على محيط بلدة #البارة بـ”جبل الزاوية” دون وقوع إصابات بشرية، إذ اقتصرت الأضرار على المادية ضمن الأراضي الزراعية الخاصة بالمدنيين.

وتأتي الغارات الروسية بعد يومين من إعلان مسؤولين أتراك وروس، عدم السماح لأي «هجمات استفزازية» من شأنها إلحاق الضرر بحالة الاستقرار الناجمة عن اتفاق وقف إطلاق النار في إدلب.