مقتل ستة عناصر من ميليشيا «أبو الفضل العباس» في كمينٍ شرقي دير الزور

مقتل ستة عناصر من ميليشيا «أبو الفضل العباس» في كمينٍ شرقي دير الزور
ميليشيات إيرانيّة في دير الزور- إنترنت

قُتِل ستة عناصر وأصيب آخرون من ميليشيا “أبو الفضل العباس” الإيرانيّة، ليل السبت- الأحد، جراء كمين نفذه مجهولون ضد رتلٍ عسكري لهم، بريف #دير_الزور الشرقي.

وقال مراسل (الحل نت) إن: الكمين «نُفذ على طريق “دير الزور- الميادين”، المار في البادية، استهدف خلاله مجهولون ثلاث عربات عسكريّة لعناصر “أبو الفضل العباس”، بينما تمكنت عربات أخرى من الفرار نحو مدينة #الميادين».

وأضاف المراسل، أن «المجهولين استخدموا خلال الهجوم الرشاشات الثقيلة وقذائف الـ “آر بي جي”، ما أسفر عن مقتل ستة عناصر وإصابة أكثر من تسعة آخرين بجروحٍ متفاوتة، تم نقلهم إلى المشفى الإيراني في الميادين لتلقي العلاج».

وتشهد مناطق سيطرة القوّات الحكوميّة السوريّة شرقي سوريا نزاعات بين القوّات التابعة لـ”الجيش السوري” من جهة، والميليشيات الإيرانيّة من جهة أخرى.

حيث سجلت تلك المناطق مواجهات عديدة بين الجانبين بسبب الصراع على السلطة والنفوذ، إذ يوجه كلا الطرفين اتهامات للآخر بتنفيذ هجمات واغتيالات تطال عناصرهم.

ولا تزال تلك الميلشيات تعمل على تعزيز وجودها العسكري في ريف دير الزور الشرقي، غرب الفرات، باعتباره البوابة الوحيدة التي تصل الميليشيات التابعة لإيران عبر العراق.

وتُسيطر الميليشيات الإيرانيّة، منذ عام 2017، على أهم مدن وبلدات دير الزور ضمن مناطق القوات الحكوميّة، وقد سخّرت كل موارد المنطقة لخدمة مجموعاتها.

في حين، لا تقتصر تلك الهيمنة على الجانب العسكري فقط، بل تتعداها إلى المجالين الثقافي والإداري، والتحكم في قرارات المؤسسات الحكوميّة بالمدينة، خصوصاً مؤسستي القضاء والتعليم.


 

كلمات مفتاحية

المزيد من مقالات حول أخبار سوريا المحلية