العلاقات العراقية الإيرانية.. “الكاظمي” إلى طهران الأحد المقبل

العلاقات العراقية الإيرانية.. “الكاظمي” إلى طهران الأحد المقبل
من لقاء سابق بين "الكاظمي" و"رئيسي" - إنترنت

لبحث العلاقات العراقية الإيرانية، سيزور رئيس الوزراء العراقي، #مصطفى_الكاظمي ، العاصمة الإيرانية طهران، الأحد المقبل.

وسيكون برفقة “الكاظمي”، وفد وزاري “رفيع المستوى”، وذلك لبحث العلاقات العراقية الإيرانية، حيث ستكون هي الأولوية بأجندة الزيارة.

ولم يتم الكشف بعد، عن تخصص الوفد الذي سيزور طهران برفقة رئيس #الحكومة_العراقية .

يُشار إلى أن “الكاظمي”، هو أول مسؤول أجنبي، سيزور إيران، بعد تنصيب #إبراهيم_رئيسي ، رئيساً جديداً للبلاد.

وكان “رئيسي”، وجّه دعوة رسمية إلى “الكاظمي” لزيارة طهران، وذلك بعد فوزه بالانتخابات الرئاسية، أواخر يونيو الماضي.

ونُصّب “رئيسي” رئيساً لإيران في (4 أغسطس) الماضي، وشكّل حكومة محافظة مقاربة من تطلعات المرشد الأعلى، # #علي_خامنئي .

وتشهد العلاقات العراقية الإيرانية، دبلوماسية جديدة، يسعى لتكريسها “الكاظمي”، أساسها الاحترام المتبادل، عكس السائد مسبقاً.

ويعرف عن إيران تدخلها وتغلغلها بالشأن العراقي، وبسياسته واقتصاده، وليس انتهاءً بالميليشيات الموالية لها.

وكان رئيس الحكومة السابقة، “عادل عبد المهدي”، جعل العراق آشبه «بالحديقة الخلفية» لإيران بعهده، وفق العديد من المراقبين.

وبسبب “عبد المهدي”، شهد العراق تظاهرات واسعة النطاق في (أكتوبر 2019)، ضد التدخل الإيراني بالداخل العراقي، وانتهاك طهران لسيادة بغداد.

وأسفرت التظاهرات، التي عُرفت بـ #انتفاضة_تشرين ، عن إسقاط حكومة “عادل عبد المهدي” في (2 ديسمبر 2019).

وأتت بعد ذلك، حكومة برئاسة “الكاظمي” في (7 مايو 2020)، ومن ضمن أهدافها، جعل إيران تتعامل مع العراق على أساس الدبلوماسية لا غير.