ما هي المكاسب السوريّة من تمرير الكهرباء الأردنية إلى لبنان؟

ما هي المكاسب السوريّة من تمرير الكهرباء الأردنية إلى لبنان؟
أستمع للمادة

أوضحت بنود الاتفاق النهائي لنقل الكهرباء الأردنيّة إلى لبنان، عبر الأراضي السوريّة، أن الحكومة في سوريا ستحصل على كمية من الطاقة المنقولة عبر أراضيها.

وأكدت صحيفة «الأخبار» اللبنانيّة في تقرير نشرته الجمعة، أنّ: «الجانب السوري لن يحصل على أي أموال لقاء مرور الكميات التي ينتجها الأردن ويوردها إلى لبنان عبر أراضيه، بل وافق على أن يحصل على كمية من التيار الكهربائي».

وبحسب الاتفاق فإن التيار الكهربائي سيتم نقله، عبر خط الربط الثماني من الأردن إلى سوريا، وصولاً إلى لبنان، بعد صيانة الشبكة على الأراضي السورية.

صعوبة تنفيذ الاتفاق

ويرى المحلل الاقتصادي “يونس الكريم” أن صفقة مشروع الكهرباء من الأردن إلى لبنان معقّدة في الظروف الراهنة لأسباب عديدة.

ويقول في تصريحات خصّ بها «الحل نت»: «لا يوجد حالياً مشروع كهرباء حقيقي من الأردن إلى لبنان عبر سوريا، الأردن لا تملك طاقة إضافية، سعر كيلو الواط الأردني مرتفع جداً، عدا أنه الفاقد من الطاقة في الشبكة السورية هو ٢٦ إلى ٣٥ بالمئة، بسبب رداءة الكابلات والنواقل».

مكاسب «الحكومة السورية»

وعن المكاسب التي ستحققها «الحكومة السوريّة» فيما إذا تم الاتفاق، يؤكد “الكريم” أن من أبرز المكتسبات هي الطاقة التي ستحصل عليها سوريا مدفوعة الثمن من لبنان، إضافة إلى تطوير وتحسين البنية التحتية بما يخص التيار الكهربائي.

وعن ذلك يضيف المحلل الاقتصادي: «يعتبر أول مرور على قانون سيزر المتعلق بالعقوبات،  سيتواصل النظام من خلال هذا الاتفاق مع الدول اقتصاديا وسياسيا، إضافة إلى عودة تدخل سوريا دولياً في لبنان».

وبحسب مصادر صحفيّة لبنانيّة فإن الحكومة في لبنان، ستدفع من قرض البنك الدولي، ثمن الكهرباء التي تمرّ على طول الخط، بما فيها الكميات التي سيحصل عليها الجانب السوري.

وكانت الرئاسة اللبنانية أعلنت في وقت سابق أن الولايات المتحدة الأميركية أبلغت الرئيس اللبناني “ميشال عون” بوضعها خطة تشمل الأردن وسوريا ومصر لتزويد لبنان بالكهرباء.

وأوضحت أن عون تلقى اتصالاً هاتفياً من السفارة الأميركية في بيروت، وأبلغته بقرار الإدارة الأميركية مساعدة لبنان في استجرار الكهرباء من الأردن عبر سوريا عن طريق الغاز المصري.

ويغرق لبنان في العتمة، إثر إعلان الحكومة هناك والقطاع الخاص عن عدم توفر مادة الفيول اللازمة لتشغيل مولدات الكهرباء، وكان لبنان يعتمد على شراء الكهرباء من الحكومة السورية.

اقرأ أيضاً: وفد حكومي لبناني بدمشق لبحث نقل الكهرباء من الأردن عبر سوريا

كلمات مفتاحية

المزيد من مقالات حول أخبار اقتصادية