للمرة الـ14 “وتد” ترفع أسعار المحروقات في إدلب

للمرة الـ14 “وتد” ترفع أسعار المحروقات في إدلب
أستمع للمادة

مرة جديدة رفعت شركة “وتد” العاملة في الشمال السوري الأربعاء 24 تشرين الثاني/نوفمبر،  أسعار المحروقات في إدلب إلى مستويات عالية قياسية.

وكانت هذه المرة الـ14 خلال شهرين ونصف، إذ نشرت الشركة على صفحاتها في فيسبوك وتلغرام، أن سعر ليتر البنزين المستورد وصل إلى 11.32 ليرة تركية، وسعر ليتر المازوت المستورد أول إلى 10.54 ليرة، وسعر المازوت نوع محسّن إلى 8.01 ليرة تركية لليتر الواحد، وليتر المازوت نوع مكرر 6.64 ليرة.

وكما رفعت سعر أسطوانة الغاز المنزلي إلى 157 ليرة تركية، عوضا عن 137 ليرة. 

وقالت الشركة أن هذه الأسعار الجديدة بناء على انخفاض سعر صرف الليرة التركية مقابل الدولار الأمريكي، إذ تعتمد “وتد” الليرة التركية في تسعير موادها، حيث سجل سعر صرف الليرة التركية مقابل الدولار الأمريكي في افتتاح تعاملات يوم أمس الأربعاء 13.10.

وتشهد  أسعار المحروقات في إدلب تغيرا شبه يومي، الأمر الذي أثار غضب الأهالي لعدم استقرار الأسعار.

وكانت الشركة قد رفعت أسعار المحروقات في 20 تشرين الثاني/ نوفمبر،  حيث سجل سعر ليتر البنزين المستورد 9.83 ليرة تركية، والمازوت المستورد نوع أول 9.14 ليرة، والمازوت المحسن 6.96 ليرة، والمازوت المكرر 5.77 ليرة، وأسطوانة الغاز 137 ليرة تركية.

تأثير انخفاض الليرة على أسعار السلع في الشمال السوري

بالنسبة إلى المواد الغذائية، سجل البيض والزيت النباتي ارتفاعاً بقيمة 3 ليرات إذ كان سعر الأول 32، والثاني 22 ليرة، بينما سجلت أسعار اللحوم ارتفاعاً بمقدار ثلاث ليرات لجميع أنواعها، حيث كانت بباع لحم الغنم: 75 ل.ت، ولحم البقر: 45 ل.ت، والدجاج الحي: 16 ل.ت.

وفي حديث سابق للمحلل والباحث الاقتصادي يونس الكريم، للحل نت، قال أن اعتماد الليرة التركية للتداول في مناطق الشمال السوري، كان من الأخطاء الكبيرة التي أضرت باقتصاد في المنطقة.

مشيراً إلى أن «القرار كان خاطئاً بالتأكيد، لأن العملة التركية عملة هشة تخضع لضغوط عديدة. أبرزها خلاف الحكومة التركية في تلك الفترة مع الرئيس الأميركي السابق ترامب، حيث كان دائماً ينعكس على قيمة العملة التركية».

ويعيش الأهالي في إدلب أوضاعا معيشية صعبة، يرافقها ارتفاع حاد بكافة الأسعار، بالإضافة إلى قلة فرص العمل وانتشار البطالة وتدني أجور العاملين.

كلمات مفتاحية

المزيد من مقالات حول أخبار اقتصادية