حماية المستهلك تطلب من شركة الاتصالات تنبيه المواطنين في حال زيادة الفاتورة

حماية المستهلك تطلب من شركة الاتصالات تنبيه المواطنين في حال زيادة الفاتورة

كشفت #جمعية_حماية_المستهلك_في_دمشق وريفها التابعة لحكومة النظام عن أنها طلبت من #الشركة_السورية_للاتصالات إيجاد أسلوب لتنبيه المستهلك عند زيادة المبالغ المترتبة عليه بشكل كبير بالنسبة للفواتير الهاتفية.

 

ووفقاً للكتاب الذي وجهته جمعية حماية المستهلك لـ الشركة السورية للاتصالات “أن بعض المواطنين تفاجئوا من ارتفاع فاتورة مكالماتهم الهاتفية بشكل كبير جدا عن المبالغ التي تترتب عليهم عادة وقد يكون ذلك ناجم عن استخدام خطهم من قبل بعض المستخدمين لديهم أو أبنائهم للاتصالات ذات العلاقة بالمسابقات”.

كما طلبت الجمعية بوضع آلية لتنبيه المستهلك عند زيادة المبالغ المترتبة عليه بشكل كبير، ويمكن أن يكون ذلك بقيام المشترك بالتقدم بتصريح للمقسم الهاتفي يوضح فيه سقف مبالغ المكالمات ويمكن أن يعمد المقسم الهاتفي لتنبيه المشترك عند وصول المبلغ إلى هذا السقف أو قطع الخط كما هو الحال بالنسبة للخطوط الخلوية.

وكان المدير العام لـ #الشركة_السورية_للاتصالات بكر بكر،  قال في وقت سابق “إن أكثر من مليون مشترك خرجوا عن #الخدمة، من أصل 4.5 ملايين، لافتاً إلى أن #خسائر الشركة تقدّر بمئات ملايين الدولارات، نتيجة سرقة محتويات المقاسم خلال الأحداث الجارية، وخاصةً شبكات النحاس”.

كلمات مفتاحية

المزيد من مقالات حول اقتصاد