خسائر كبيرة للنظام في دير الزور بمفخخات داعش.. وقائد الحملة يطلب الدعم العسكري من دمشق

خسائر كبيرة للنظام في دير الزور بمفخخات داعش.. وقائد الحملة يطلب الدعم العسكري من دمشق

حمزة فراتي-موقع الحل

سيطر تنظيم الدولة الإسلامية #داعش على قرية كباجب، مساء أمس، بعد سيطرة قوات النظام من السيطرة عليها، وذلك بعد اشتباكات عنيفة بين الطرفين أدت لوقوع قتلى وجرحى للطرفين.

وقال سفيان العيسى (من سكان ريف #دير_الزور الغربي)، لموقع الحل، إن التنظيم “استقدم تعزيزات كبيرة له على محور طريق #دمشق – دير الزور، حيث أجبر قوات النظام و ميليشياته على التراجع أكثر من عشرة كم، عن منطقة كباجب، بعد سيطرتهم عليها مساء أمس لمدة تجاوزت 5 ساعات”.

أضاف المصدر أن قوات النظام “تكبدت خسائر فادحة من حيث العناصر والعتاد، نتيجة استهادفهم بأكثر من أربعة مفخخات للتنظيم، أدت لمقتل 18 عنصراً وجرح أكثر من 23 آخرون، حيث طالب قائد العمليات العسكرية في المنطقة اللواء محمد خضور بمؤازرة بشكل عاجل من قيادته العسكرية في دمشق”، على حد قوله. مؤكداً أنه من ضمن قتلى قوات النظام “عنصران روسيّان”.

وفي سياق مختلف، قام التنظيم بإلغاء قرار النفير العام (التجنيد الإجباري) بريف دير الزور الشرقي، مبرراً ذلك بأن “العدد اكتمل ولم يعد بحاجة لمزيد من العناصر”، بحسب وصفه.

الجدير بالذكر، أن تنظيم #داعش يسيطر على كامل ريف دير الزور ويفرض حصاراً على ماتبقى من أجزاء تحب سيطرة قوات النظام للعام الثالث على التوالي.

كلمات مفتاحية

المزيد من مقالات حول أخبار سوريا المحلية