الوصول إلى “اتفاق” سياسي شامل بين الحزبين الكرديين الرئيسيين

أربيل- الحل العراق

وقع الحزبان الكرديان الرئيسيان، الديمقراطي الكردستاني، والإتحاد الوطني الكردستاني، اتفاقاً سياسياً شاملاً بخصوص تشكيل حكومة إقليم #كردستان، وملف محافظة #كركوك المتنازع عليها بين #أربيل وبغداد.

وبحسب وسائل إعلام كردية، التي نشرت بعض من بنود الاتفاق، فأن “الحزبان توصلا إلى اتفاق نهائي بينهما”، حيث وقع عن جانب الاتحاد الوطني #كوسرت_رسول_علي نائب الأمين العام للحزب، ونيجيرفان #بارزاني، رئيس حكومة إقليم كردستان، ونائب رئيس الحزب الديمقراطي الكردستاني.

وكشفت تلك الوسائل، أن “الاتحاد الوطني، أبلغ الديمقراطي أن #رزكار_علي هو المرشح الوحيد لشغل منصب محافظ كركوك، بشرط ان يبدأ مهامه بعد أن يتم انتخاب رئيس إقليم # كردستان داخل برلمان الإقليم، وأن يصوت أعضاء كتلتي الاتحاد الوطني والديمقراطي في مجلس محافظة # كركوك على تنصيب رزكار علي محافظاً”.

وقال المتحدث الرسمي باسم الاتحاد الوطني، #لطيف_شيخ_عمر، في مؤتمر صحفي مشترك،اعقب التوقيع على الاتفاقية، إنه “تم توقيع اتفاق شامل، ونحن بصدد تشكيل لجنة لمتابعة تنفيذ الاتفاقية”.

فيما وصف المتحدث الرسمي باسم الحزب الديمقراطي الكردستاني، #محمود_محمد #الاتفاقية بـ”التاريخية”، مشيراً إلى أن “الهدف منها توحيد البيت الكردي والاستجابة لمتطلبات جماهير كردستان”.

كما يتضمن الاتفاق بين الجانبين، على أن “يتم تشكيل الحكومة الكردية وانتخاب رئيساً لإقليم كردستان، قبل أعياد #النوروز في 21 آذار الجاري”، ويتضمن أيضاً، عقد جلسة لبرلمان # كردستان خلال أسبوع من الآن، ويتم انتخاب رئيس جديد له عن حزب الاتحاد الوطني الكردستاني.


إعداد وتحرير- سيرالدين يوسف

الصورة من الموقع الإلكتروني لتلفزيون # كردستان 24