أهالي النجف يُحصِنون أنفسهم بتلالٍ تُرابية لمواجهةِ السيول

أهالي النجف يُحصِنون أنفسهم بتلالٍ تُرابية لمواجهةِ السيول

خاص ـ الحل العراق

بادر أهالي الأحياء القريبة من بحر محافظة #النجف، اليوم الأربعاء، بحركةٍ احترازية لحماية أنفسهم من #السيول المتوقع أن تغمر مناطقهم جراء امتلاء #البحر بالمياه الوافدة من نهري دجلة والفرات.

ونقل مراسل “الحل العراق“، عن مواطنين من النجف قولهم، إنهم “لاحظوا خلال الساعات الماضية ارتفاع مناسيب المياه في بحر النجف، خصوصاً بعد تدفّق مياه #الآبار_الإرتوازية”.

وقال المراسل، إن “الأهالي عملوا خلال الساعات الماضية على انشاء تلالٍ من ترابٍ وأحجار عن مداخل الأزقّة وتحديداً في الأحياء القديمة التي قد تتأثر من المياه”.

في السياق، أوضح #أحمد_العبيدي، وهو ناشط بيئي من النجف، أن “آخر الأخبار التي حصلنا عليها من هيئة #الأرصاد_الجوية ووزارة الموارد المائية، تشير إلى أن سيولاً مائية شديدة بدأت تضرب المناطق المحاذية لوادي حوران ووادي زغدان في محافظة الأنبار”، مشيراً في اتصالٍ مع “الحل العراق“، إلى أن “مناطق في #الأنبار تأثرت مثل #البغدادي و#حديثة، وهناك احتمالية لوصول السيول إلى محافظة النجف”.

وتأثرت محافظات جنوب البلاد، وتحديداً مدينة البصرة من السيول التي غمّرت مساحات كبيرة من الأراضي، لا سيّما المناطق المحاذية لضفاف شط العرب، مثل #الفاو وأبي الخصيب.

ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

تحرير ـ وسام البازي

كلمات مفتاحية

المزيد من مقالات حول أخبار سوريا المحلية