صالح يبحث مع وزيري الدفاع والداخلية الوضع الأمني في البلاد.. هذا فحوى اللقاء

رصد- الحل العراق

بحث الرئيس العراقي #برهم_صالح، مع وزيري #الدفاع #نجاح_الشمري و #الداخلية #ياسين_الياسري، مجريات الوضع الأمني في ظل #الاحتجاجات التي اجتاحت #بغداد وعدد من المحافظات الأخرى.

ودعا صالح، «الأجهزة الأمنية إلى حماية المواطنين والممتلكات العامة والحرص على ضمان حقوقهم في التظاهر السلمي»، مؤكداً على «ضرورة التقيد بالأوامر الصادرة من القيادة العامة القاضية بمنع استخدام الرصاص ووسائل العنف المفرط».

وأشار إلى «أهمية ملاحقة جميع من يستغلون ظروف التظاهر السلمي من أجل إيقاع الأذى بالمتظاهرين وبأفراد القوات المسلحة»، ولفت الرئيس إلى الأهمية القصوى لضبط النفس من قبل الجميع أثناء أداء الواجب الوطني والمهني بحماية المتظاهرين وتأمين سلامتهم».

وشهدت التظاهرات (المندلعة في 1 تشرين الأول/أكتوبر الجاري) التي تجتاح البلاد، أعمال عنف وإطلاق نار وحرقاً لعدد من مقار الأحزاب الإسلامية في محافظات جنوب العراق، والتي يتهمها المتظاهرون بالوقوف وراء أعمال الفساد في البلاد، وخلفت إلى الآن أكثر من 100 قتيل وأكثر من 6000 آلاف جريح.

تحرير- سيرالدين يوسف