المرأة الكردستانية تتحدى رجال الدين.. دعوى قضائية ضد “العلماء المسلمين”

خاص ـ الحل العراق

على خلفية اصدار اتحاد علماء # #كردستان فتاوى وتعليمات متعلقة بعدم ركوب #المرأة لسيارة الأجرة “التكسي”، لوحدها، في مسافات بعيدة، توَّلد جدل بين المنظمات والاتحادات النسائية التي طالبت حكومة الإقليم بأن يكون لها رأي إزاء تقييد # #الحريات العامة.

رئيس اتحاد “#النساء” في إقليم #كردستان # #فيان_سليمان ، أكدت أن الفتاوى التي أصدرها اتحاد العلماء تُعد تدخلاً في #الحريات العامة ومحاولة للتجاوزعلى # #حقوق #المرأة ، والعودة بالإقليم إلى الوراء بعد تقدمه لخطوات بمجال #الحريات .

سليمان قالت لـ”الحل العراق“ إن «اتحاد النساء يُطالب حكومة وبرلمان الإقليم بأن يكون لهم مواقف واضحة تجاه الفتاوى التحريضية التي تصدر من اتحاد العلماء، والتي تحاول تقييد # #المرأة والتقليل من شأنها».

وأضافت أن «بعض رجال الدين ينظرون للمرأة في #كردستان بعين الاحتقار والاستصغار، ويعتبرون أن أي تصرف أو حركة طبيعية منها، تمس شرفها وأخلاقها وهذا منافي للواقع».

«والعالم اليوم ينظر إلى #المرأة على أنها كائن منتج، حالها كحال الرجل، وتنقلاتها يجب أن تكون بشكل طبيعي دون أي قيود»، بحسب سليمان.

من جانبها، أكدت الناشطة # #الكردية # #أواز_محمد ، في اتصالٍ مع “الحل العراق“، أنها ستقوم برفع دعوى قضائية ضد اتحاد العلماء في # #كردستان ، بتهمة الاستهزاء ب #المرأة والتحقير منها ومحاولة تقييد # #الحريات العامة.

وكانت المنظمات “#النسوية” في إقليم #كردستان ، قد نظمت احتجاجاً على الفتاوى التي أصدرها اتحاد علماء # #المسلمين في الإقليم بخصوص ركوب #المرأة سيارة الأجرة “#التكسي”.

إعداد ـ محمد الأمير

تحرير ـ وسام البازي