في 2019.. عودة مليون نازح عراقي إلى ديارهم

في 2019.. عودة مليون نازح عراقي إلى ديارهم

رصد ـ الحل العراق

بالرغم من إعلان #الحكومة_العراق عودة أكثر من مليون نازح خلال عام 2019، إلا أن مسؤولين يؤكدون # #العجز عن إغلاق الملف بسبب عراقيل وتداخلات كبيرة.

أخيراً، ذكر المسؤول في #وزارة_ #الهجرة علي عباس، في بيان، أن «العام الماضي شهد عودة أكثر من 240 ألف عائلة من #مخيمات النزوح في المحافظات إلى مناطقهم الأصلية، بعدد إجمالي يناهز مليون و350 ألف نازح».

موضحاً أن «محافظة # #الأنبار تصدّرت لائحة المحافظات الأكثر استقبالاً للعائدين خلال 2019، إذ شهدت عودة أكثر من 89 ألف أسرة».

وأضاف البيان أن «محافظة # #صلاح_الدين تلت #الأنبار بعودة 61 ألف أسرة، وحلت محافظة #نينوى في المرتبة الثالثة بـ44 ألف أسرة، وبلغ عدد العائدين إلى محافظة كركوك 19 ألف أسرة، وعادت إلى محافظة # #ديالى نحو 14 ألف أسرة، وتذيلت مناطق أطراف # #بغداد لائحة العائدين بعودة 3 آلاف و420 أسرة».

وكان وزير #الهجرة والمهجرين العراقي، قد أعلن الشهر الماضي، أنه لم يتبق في البلاد سوى 66 ألف عائلة نازحة موزعة على محافظات البلاد.

مؤكداً استمرار العمل لإعادتهم، متوقعاً إغلاق الملف بحلول نهاية عام 2020.

وبحسب تقرير نشرته صحيفة “العربي الجديد” القطرية، فإن النازحين في العراق ينقسمون إلى قسمين، الأول في # #ال #مخيمات ، وآخرون يسكنون في منازل أو مجمعات سكنية مهجورة أو على نفقتهم الخاصة في #بغداد وإقليم # #كردستان العراق، ورغم أن مراقبين عراقيين يشككون في إمكانية إغلاق الملف هذا العام لأسباب كثيرة، بعضها سياسي وآخر أمني يتعلق بسيطرة المليشيات على مدن عدة، ورفضها الانسحاب منها، فضلا عن الدمار الهائل في المدن، والمخلفات الحربية والعبوات الناسفة.

ونقلت الصحيفة عن المستشار في # #مجلس_الوزراء العراقي # #محمد_الدايني ، قوله إن العمل مستمر على تذليل كافة العقبات لإغلاق ملف النزوح الداخلي.

مبيناً أن « #ال #مخيمات المتبقية تقع في #الأنبار و #نينوى و #ديالى وصلاح الدين وإقليم #كردستان ، والمشاكل في المدن الأصلية للنازحين متفاوتة، لكن أغلبها يتعلق بفصائل مسلحة، وتدمير المنازل والبنية التحتية».

وأعلن وزير # #الهجرة والمهجرين # #نوفل_موسى ، في وقتٍ سابق، عن إغلاق أربعة #مخيمات للنازحين في مدينة # #الموصل بعد إعادة ساكنيه إلى مناطقهم الأصلية.

ونقل بيان للوزارة عن موسى قوله إنه «تم إغلاق أربعة # #مخيمات والتي تتخذها العوائل النازحة سكنا لها وهي الجدعة الثاني والثالث والمدرج فضلًا عن مخيم # #السلامية الثالث في محافظة # #نينوى ».

ويأتي هذا بعد إعلان وزارة #الهجرة عن إغلاقها #مخيمات الحاج علي ونمرود والجدعة السادس جنوب مدينة #الموصل بعد انتهاء الغرض الأساسي من إقامة تلك # #ال #مخيمات وعودة جميع الأسر النازحة إلى مناطق سكناها الأصلية في محافظتي # #صلاح_الدين و #الأنبار .

تحرير ـ وسام البازي