بعد تجسسه لأكثر من ١٠ سنوات.. قائد كوماندوس (حماس) يهرب إلى إسرائيل

بعد تجسسه لأكثر من ١٠ سنوات.. قائد كوماندوس (حماس) يهرب إلى إسرائيل
الضفة الغربية في "فلسطين"- إنترنت

هرب قائد كوماندوس «حركة حماس» الفلسطينية إلى # #إسرائيل ، وبحوزته وثائق سرية خاصة بالحركة، عقب اكتشاف تجسسه داخل الحركة بعد مرور أكثر من عشر سنوات.

وبحسب ما ذكره موقع (العربية الحدث)، أن «”أبو عجوة” قائد كوماندوس “حركة حماس” هرب عبر البحر إلى #إسرائيل ، بمساعدة القوات ال #إسرائيل ية، بعد اكتشاف تجسسه على الحركة منذ عام 2009».

وأضاف الموقع، أن داخلية حماس في قطاع # #غزة ، وبتهمة التخابر لصالح #إسرائيل ، «اعتقلت خلية من العملاء مؤلفة من 16 عنصراً، معظمهم من كتائب “عز الدين القسام”(الجناح العسكري لحركة حماس)».

وكانت حركتا فتح وحماس، أعلنتا في وقتٍ سابق، توحدهما لإفشال المخطط ال #إسرائيل ي، الذي يقضي بضم أجزاء واسعة من الضفة الغربية ل #إسرائيل ، بعد قطع العلاقة بين الطرفين منذ عام 2007، بسبب سيطرة حماس على قطاع #غزة .

جاء ذلك، في ظل تطورات جديدة على الساحة الفلسطينية، تزامناً مع مشاورات “بنيامين نتنياهو”، رئيس وزراء #إسرائيل ، مع مسؤولين أميركيين وقادة أمنيين حول آلية تنفيذ الخطة.

في حين، لاقى ذلك، معارضة من قبل برلمانيين أوروبيين على اتخاذ مثل هذا القرار، إذ وقع أكثر من ألف برلماني أوروبي، بينهم 240 نائباً بريطانياً، على رسالة تعارض بشدة المخطط ال #إسرائيل ي، بحسب ما ذكره موقع الـ (بي بي سي).

وتجدر الإشارة إلى أن، أول رئيس وزراء ل #إسرائيل “ديفيد بن غوريون”، أعلن بتاريخ الـ 14 أيار/ مايو 1948، قيام دولة #إسرائيل في فلسطين، معتبراً آنذاك، أن الشعب اليهودي «لم يفقد الأمل على الإطلاق في العودة إلى الوطن».