واشنطن تخفض قواتها في العراق إلى النصف.. هذه الأسباب

واشنطن تخفض قواتها في العراق إلى النصف.. هذه الأسباب
قوات أميركية في العراق - إنترنت

قال قائد القيادة المركزية الأميركية، الجنرال # #كينيث_ماكنزي ، إن # #الولايات_المتحدة «تعتزم تخفيض أعداد الجنود العاملين في # #العراق للنصف تقريباً».

«ويوجد في #العراق نحو /5200/ جندي، وبهذا التخفيض، فسيتم إبقاء نحو /300٠/ جندي فقط، (…) مهمتهم مساعدة #القوات_ #العراق ية بمكافحة الإرهاب في #العراق ».

“ماكنزي”، أوضح أن «الوجود الأميركي المتبقي يسمح بمواصلة تقديم المشورة ومساعدة شركائنا #العراق يين في استئصال البقايا النهائية لـ # #اعش في #العراق وضمان هزيمته الدائمة».

وأضاف، أن «التحسن في حملة # #الجيش_ #العراق ي ضد “د #اعش ” مكّنت # #البنتاغون من إجراء تخفيضات إضافية في القوات، والقرار يعود لثقتنا في زيادة قدرة القوات #العراق ية على العمل بشكل مستقل».

مُؤكّداً، أن «القرار مثال واضح على التزامنا المستمر بالهدف النهائي، وهو أن تكون القوات #العراق ية قادرة على منع أي عودة لـ “د #اعش ” وتأمين سيادة #العراق دون مساعدة خارجية».

ومنذ نهاية مارس/ آذار المنصرم، وحتى أواخر أغسطس/ آب الماضي، انسحبت القوات الأميركية من عدة قواعد عسكرية تتواجد بها، لعل آخر انسحابها من # #قاعدة_التاجي ، شمالي # #بغداد .

وأصبح تركيز الوجود الأميركي، بشكل مكثّف في قاعدتين عسكريتين، هما قاعدة # #عين_الأسد في # #الأنبار ، غربي #العراق ، و # #قاعدة_حرير في # #أربيل بـ #إقليم_كردستان.

وكان رئيس الوزراء #العراق ي # #مصطفى_الكاظمي قال إبّان زيارته لـ # #واشنطو إنه اتفق مع الرئيس الأميركي # #دونالد_ترامب على انسحاب القوات الأميركية من #العراق بغضون /3/ سنوات.