بغداد 16°C
دمشق 9°C
السبت 28 نوفمبر 2020
من المؤتمر الصحفي بين "الكاظمي" و"ميركل" - إنترنت

“الكاظمي” و”ميركل”… تأكيدٌ على التعاون والدعم الألماني بمجالات الأمن والتقنية والكهرباء


وصل رئيس الوزراء العراقي #مصطفى_الكاظمي البارحة إلى #ألمانيا قادماً إليها من العاصمة الفرنسية #باريس، والتقى المستشارة الألمانية #أنجيلا_ميركل اليوم الثلاثاء في العاصمة #برلين.

“الكاظمي” قال في مؤتمر صحفي مشترك مع “ميركل”: «جئت لبرلين لأؤكد التزام العراق بعلاقات وثيقة ورغبته بشراكة مستدامة مع ألمانيا»، مُعرباً عن شكره للمساعدة الألمانية المتواصلة للعراق في مجال مواجهة #داعش.

أضاف “الكاظمي”: «نحن نتطلع لمواصلة التعاون الأمني والعسكري في مكافحة الإرهاب، (…) وخصوصاً في مجال تدريب وبناء قدرات #القوات_الأمنية العراقية وضمن إطار حلف #الناتو».

كذلك أكّد شروع #الحكومة_العراقية «ببرنامج طموح لإصلاح وإعادة هيكلة وتحديث النظامين الاقتصادي والمالي، (…) واهتمام #بغداد بالحصول على كل أشكال الدعم الاستشاري والتقني والخبرات في هذا المجال من ألمانيا».

رئيس مجلس الوزراء السيد مصطفى الكاظمي يلتقي في برلين المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل.

Gepostet von ‎المكتب الاعلامي لرئيس الوزراء العراقي‎ am Dienstag, 20. Oktober 2020

إلى ذلك، كشف “الكاظمي” اقتراب #العراق «من الإعلان عن بدء المرحلة الثانية من خارطة الطريق التي تنفذها شركة #سيمنز الألمانية في مجال تأهيل قطاع #الكهرباء في العراق».

قائلاً: «نحن نهتم بمزيد من التعاون في مجال تطوير البنية التحتية في العراق، واليوم لدي – أنا وفريقي الوزاري – اجتماع مع اتحاد الشركات الألمانية لاستكشاف فرص التعاون الأخرى».

كما أشار إلى «تطلعه للاستفادة من الدعم الألماني بمجال ترسيخ المؤسسات الديمقراطية وتنظيم الانتخابات الحرة والنزيهة»، بخاصة بعد إعلانه تاريخ (6/ 6/ 2021) موعداً للانتخابات العراقيةالمبكرة، وتعهّده بحمايتها ونزاهتها.

بدورها رحّبت “ميركل” بـ «جهود الحكومة العراقية لتحقيق الاصلاح الاقتصادي»، وأكّدت «دعم بلادها لخطة العراق الاقتصادية الطموحة»، قائلةً: إإن «الانتخابات العراقية المبكرة في يونيو المقبل ستعيد ثقة الشعب العراقي بالنظام السياسي».

تجيء زيارة “الكاظمي” لبرلين في إطار جولته الأوروبية التي بدأها بزيارة #فرنسا الأحد المنصرم، والتقى أمس بالرئيس الفرنسي #إيمانويل_ماكرون والعديد من المسؤولين الفرنسيين، منهم رئيس مجلس الشيوخ الفرنسي.

الحكومة العراقية أبرمت /3/ مذكّرات تفاهم مع باريس في مجالات النقل والزراعة والتعليم، أهمها مذكرة إعلان حسن النوايا بين وزارتي النقل الفرنسية والعراقية فيما يتعلق بإنشاء “القطار المعلّق” في العاصمة العراقية بغداد.

من المنتظر أن يتوجّه “الكاظمي” مع وفده الوزاري إلى #بريطانيا آخر محطات جولته الأوروبية للقاء عدد من المسؤوليين البريطانيين، ومن المتوقّع أن يبقى في #لندن لمدة /3/ أيام لتوقيع مذكّرات مختلفة، وبعدها يرجع إلى العراق.

منذ أغسطس/ آب المنصرم سافر “الكاظمي” لعدة بلدان أولها #إيران، ثم أعقبها بزيارة إلى #واشنطن والتقى الرئيس الأميركي #دونالد_ترامب و #الكونغرس ورئيسة البرلمان الأميركي.

تَلقى حكومة “الكاظمي” دعماً وترحيباً دولياً، بعد أن أعاد ملف علاقات العراق الخارجية للواجهة وحسّنها، في وقت عاشت بغداد بعزلة دولية إبّان رئاسة #عادل_عبد_المهدي للحكومة السابقة.

وصل “الكاظمي” لرئاسة الحكومة في (7 مايو/ آيار) المنصرم بعد /5/ أشهر من استقالة حكومة “عبد المهدي” في ديسمبر 2019 نتيجة التظاهرات التي انطلقت في أكتوبر 2019 ضد الفساد ونقص الخدمات والتغلغل الإيراني بالداخل العراقي.


التعليقات