بغداد 34°C
دمشق 22°C
الأحد 20 يونيو 2021
واسط: وفاة متظاهر حرقَ نفسه وآخَر دهسَته "الشغَب" وحظرٌ شاملٌ للتجوال (فيديو) - الحل نت
من تظاهرات واسط إبّان "انتفاضة تشرين" - إنترنت

واسط: وفاة متظاهر حرقَ نفسه وآخَر دهسَته “الشغَب” وحظرٌ شاملٌ للتجوال (فيديو)


تشهد محافظة #واسط شرقي #العراق منذ أمس الكثير من الأحداث المتسارعة في ساحة الاعتصام الرئيسة التي يتواجد بها المئات من المتظاهرين قرب ديوان المحافظة.

(الحل نت) تواصل مع الناشطة العراقية #سارة_الموسوي التي تقطن في #الكوت مركز المحافظة، وقالت إن: «أنصار #مقتدى_الصدر اقتحموا ساحة تظاهر واسط ليل أمس».

مُضيفةً أن: «الاقتحام جاء لإزاحة خيم المعتصمين وفض التظاهر، ما أدى بالمتظاهر الواسطي المعروف #حسين_گاطع لحرق نفسه، رفضاً لمحاولات فض اعتصامهم وحرق الخيم».

“الموسوي” أكملت أن: «أنصار “الصدر” أنهوا الاعتصامات وأزالوا الخيم، والمتظاهر “گاطع” نقل للمستشفى ليل البارحة، لكنه توفي نهار اليوم بعد تسمّمه جراء الحرق».

مُردفةً أن: «متظاهري واسط خرجوا ظهر اليوم لإرجاع نصب الخيم وللتظاهر والاعتصام مجدّداً أمام مبنى المحافظة، لكن #قوات_الشغب واجهتهم وقمعتهم، ومع ذلك عادوا للساحة».

لكن “الموسوي” بيّنَت لـ (الحل نت) أن: «قوات الشغب أثناء قمعها للمتظاهرين دهست واحداً منهم بالسيارة، ما أدّى لنقله للمستشفى، لكنها دقائق لا أكثر حتى توقّف نبضه ومات».

إلى ذلك حمّل بيان من متظاهري واسط: «مسؤولية ما جرى بالمحافظة للحكومة أولاً، ولمحافظ واسط “الهارب” ثانياً، وقائد الشرطة ثالثاً، وعليهم الاستقالة من مناصبهم».

المُتظاهرون أضافوا في ذات بيانهم الذي تابعه (الحل نت) أن: «مبنى محافظة واسط لم ولن يُفتح إلا على يد محافظ جديد، وَطني ومُستقل»، على حد تعبيرهم، كما ورد في البيان.

أما الحكومة المحليّة في واسط، فاتخذت عدّة قرارات، أهمها فرض حظر شامل للتجوال في كل المحافظة، وحتى إشعار آخر، حسب بيان صادر عن حكومة المحافظة المحليّة.

يُشار أن #الناصرية المجاورة لواسط شهدت أمس مقتل /5/ من المحتجّين وإصابة /90/ متظاهراً باعتداء لأنصار “الصدر” وميليشيا #سرايا_السلام التابعة له، وفق مراسل (الحل نت).

الاعتداء حدث أمس في “ساحة الحبوبي” مركز احتجاجات #دي_قار جنوبي البلاد أثناء قدوم أتباع “الصدر” وميليشيا “السرايا” للساحة من صلاة الجمعة، حسب المراسل.

إثر ذلك، عيّن البارحة رئيس الحكومة “مصطفى الكاظمي” اللواء #عودة_الجابري قائداً جديداً لشرطة الناصرية، وأحالَ القائد السابق #حازم_الوائلي إلى التحقيق.

كما فرضَت #السلطات_العراقية حظراً شاملاً للتجوال أمس في مدينة الناصرية مركز محافظة #دي_قار عقب ما شهدته المحافظة من أحداث مساء أمس.

يُذكر أن أنصار “الصدر” أقاموا أمس “صلاة موحدة” في #ساحة_التحرير بـ #بغداد، وعدد من المحافظات، بدعوة من “الصدر” للمطالبة بالحصول على منصب رئيس الحكومة بالانتخابات المقبلة.


التعليقات