بغداد 21°C
دمشق 17°C
الخميس 15 أبريل 2021
نازحٌ يُنهي حياته في مخيمٍ بريف إدلب.. 4 حالات انتحار خلال شهرٍ واحد - الحل نت
مخيم عشوائي غربي إدلب- أرشيف (الحل نت)

نازحٌ يُنهي حياته في مخيمٍ بريف إدلب.. 4 حالات انتحار خلال شهرٍ واحد


أكد فريق «منسقو استجابة سوريا»، الاثنين، انتحار شاب في مخيم للنازحين شمالي محافظة #إدلب، لترتفع بذلك عدد حالات الانتحار في المنطقة إلى 4 حالات منذ بداية شهر آذار/ مارس الحالي.

وقال مدير فريق منسقو استجابة سوريا، “محمد حلاج”، لـ(الحل نت): إن «الشاب “محمود هشام فطراوي” أطلق النار على نفسه في مخيم “تل الكرامة” الواقع قرب مدينة “سرمد” شمالي إدلب قرب الحدود التركيّة السوريّة».

وأوضح ناشطون محليون لـ(الحل نت)، أن سبب الانتحار «يعود للفقر الشديد الذي يعيشه الشاب منذ نزوحه من مدينة “كفرنبودة” إلى مخيم “تل الكرامة” قبل عامين».

إلى ذلك، أشار “حلاج” إلى أن عدد حالات الانتحار التي وثقها الفريق، بلغ أربع حالات منذ مطلع الشهر الحالي، فيما بلغ عدد الحالات المُسجّلة من أربعة أشهر حتى اليوم، 19 شخصاً بينهم نساء».

وأرجع “حلاج” سبب حالات الانتحار «لسوء الأحوال الماديّة للأهالي والنازحين وفقدان الممتلكات الخاصة بهم بعد حملات النزوح والتهجير القسري من مختلف المناطق، فضلاً عن عدم قدرتهم على العودة إلى مناطقهم وممتلكاتهم بسبب سيطرة قوات #الحكومة_السوريّة و #روسيا على مدنهم وقراهم».

وأقدم الشاب “نوري محي الشريف”(25 عاماً) من أبناء ريف إدلب على الانتحار، الأحد، عن طريق تناوله حبة غاز “فوستوكسين”، بعد مروره بضائقة ماليّة، وتعرضه لحالة فقر شديد، بالإضافة لعدم توفر فرص العمل من أجل إعالة أسرته المؤلفة من أربعة أطفال وزوجته.

والجدير ذكره، أن قاطنو المخيمات يعيشون بظروفٍ معيشية صعبة تفتقر لأدنى مقومات الحياة وقلة الدعم المقدم، فيما شهدت المخيمات نشوب عدة حرائق في أوقاتٍ سابقة أسفرت عن وفاة العشرات من الأطفال.


 


التعليقات

عاجل مصرع شخص وإصابة 4 آخرين بانفجارٍ في السليمانية