رسمَ العلَم بالمقلوب ومكتبه حذفَ الصورَة.. “الكاظمي” يُشعل ترند العراق!

رسمَ العلَم بالمقلوب ومكتبه حذفَ الصورَة.. “الكاظمي” يُشعل ترند العراق!
"الكاظمي" أثناء رسمه العلم العراقي بالمَقلوب - إنترنت

في موقف محرج له، أدّى إلى انتقاده بشكل كبير من #العراق يين بمنصات # #التواصل_الاجتماعي ، وأضحى الترند، رسم رئيس الوزراء # #مصطفى_الكاظمي العلَم #العراق ي بالمقلوب.

حدث ذلك، أثناء إقامته، أول أمس الأربعاء، مأدبة إفطار، دعا إليها عشرات الأطفال الأيتام في القصر الجمهوري بداخل # #المنطقة_الخضراء ، مركز الحكومة #العراق ية وسط # #بغداد .

إذ أثناء ظهوره وهو يتناول الطعام ويلعب مع عدد كبير من الأطفال في حديقة القصر الحكومي، ظهرت صورة لـ “الكاظمي” وهو يرسم علم #العراق بالمقلوب على وجه طفل يتيم.

أثارت هذه الصورة غضباً كبيراً من ناشطي التواصل الاجتماعي في # #العراق ، وتم تداولها بكثافة، وذلك على الرغم من قيام مكتب “الكاظمي” الإعلامي بحذف الصورة.

الروائي #العراق ي # #حامد_المالكي كان من بين من تداولوا الصورة، إذ غرّد عبر # #تويتر بقوله: «علم البلد الذي تحكمه دولة الرئيس ألوانه مختلفة، الأحمر فوق والأسود تحت».

«شكراً لمحبتك أطفال بلدك الذي تجهل علمه، أدعو بقلب صادق أن تكون هذه الصورة فوتوشوب، وإلا فهي فضيحة»، أضاف الكاتب والسيناريست البارز ب #العراق مُختتماً تغريدته.

أما المدوّن #العراق ي البارز # #حسين_تقريبا ً فنشر صورة “الكاظمي” مقلوبَةً، في إشارة منه إلى أنها الطريقة الوحيدة لتعديل وضع العلَم، قائلاً: «تخيّل حتى تعدّل العلَم، لازم تگلب الكاظمي».

علماً أن العلم #العراق ي يتكوّن من أربعة ألوان، الأحمر بالأعلى والأبيض في الوسط وفيه كلمة “الله أكبر” باللون الأخضر والأسود بالأسفل، لكن “الكاظمي” رسم الأسود بالأعلى والأحمر بالأسفل.