بغداد 29°C
دمشق 23°C
الخميس 6 مايو 2021
مقتل أربعة عناصر من ميليشيا «فاطميون» باستهدافٍ جوي شرقي دير الزور - الحل نت
ميليشيات إيرانيّة في ريف "دير الزور"- إنترنت

مقتل أربعة عناصر من ميليشيا «فاطميون» باستهدافٍ جوي شرقي دير الزور


قُتِل أربعة عناصر من الميليشيات التابعة لـ #الحرس_الثوري الإيراني، ليلة الأربعاء- الخميس، إثر قصف مجهول استهدف سيارتهم بريف #دير_الزور الشرقي.

وقال مراسل (الحل نت) إن: «طائرة مجهولة استهدفت سيارة تابعة لميليشيا “فاطميون” في بادية #الميادين، أسفرت عن مقتل أربعة عناصر واحتراق السيارة بشكل كامل».

وأضاف المراسل أن «القصف استهدف نقطة حراسة تابعة لـ #الحشد_الشعبي العراقي بالقرب من نبع ماء “عين علي”، دون ورود معلومات دقيقة عن حجم الخسائر»، مشيراً إلى أن «”الحرس الثوري” يمنع أي أحد الاقتراب من مواقع الميليشيات في المكان المذكور».

وأكدت مصادر محليّة من مدينة “البوكمال” لـ(الحل نت) أن «القصف تزامن مع سماع أصوات طائرات كانت تحلق في أجواء المنطقة، يُعتقد أنها من نوع الطائرات المسيّرة».

في سياق ذلك، استهدف الطيران الحربي الإسرائيلي في ساعات متأخرة من ليل أمس، محيط منطقة “الضمير” شرقي مدينة #دوما بالغوطة الشرقيّة.

وبحسب وكالة “سانا” الرسميّة، أسفرت الغارات على منطقة الضمير عن إصابة أربعة جنود من الجيش السوري، ووقوع أضرار مادية.

وعقب الغارات، قال المتحدث باسم الجيش الإسرائيلي، “أفيخاي أدرعي”: إن طائرات جيشه «قصفت ودمرت بطاريات صواريخ أرض- جو داخل سوريا، رداً على إطلاق صاروخ أرض- جو من سوريا تجاوز هدفه وانزلق داخل إسرائيل».

وتستهدف القوّات الإسرائيلية بشكل دوري مواقع الميليشيات الإيرانيّة في سوريا، حيث تؤكد أنها ستواصل تصديها للتمدد الإيراني في المنطقة، ومحاولة منع إيران إيصال الأسلحة إلى ميليشيات #حزب_الله اللبناني.

وأكد رئيس الوزراء الإسرائيلي “بنيامين نتنياهو” في وقتٍ سابق أن: «إسرائيل لا تستبعد توجيه ضربة استباقية إلى إيران لمنع تموضعها قرب الحدود الشمالية للبلاد»، وذلك في إشارة لانتشار تلك المجموعات جنوبي سوريا، إضافة إلى انتشار “حزب الله” جنوبي لبنان وسيطرة “الحرس الثوري” الإيراني على مناطق واسعة شرقي سوريا.


 


التعليقات