بغداد 35°C
دمشق 21°C
الأربعاء 12 مايو 2021
جمعية خيرية "قوقازية" تفتتح مقراً لها بمنزل أحد المهجرين في رأس العين شمالي سوريا - الحل نت
الصورة من الإنترنت

جمعية خيرية “قوقازية” تفتتح مقراً لها بمنزل أحد المهجرين في رأس العين شمالي سوريا


افتتحت جمعية خيرية “قوقازية”، اليوم الأحد، مقراً لها ضمن مناطق نفوذ القوات التركيّة والفصائل السوريّة الموالية لها بمنطقة “نبع السلام” شمالي سوريا.

وقال مراسل (الحل نت) إن: «المقر جرى افتتاحه في مدينة #رأس_العين، بمنزل أحد المهجرين منها دون إذن مسبق منه، بعد الاستيلاء عليه من قبل فصائل #الجيش_الوطني في وقتٍ سابق».

وفي مطلع الشهر الجاري، استولت مجموعة عناصر من فرقة “الحمزة” و”لواء المعتصم” على سبعة منازل بريف “رأس العين”، بعد طرد عوائل نازحة منها، لتحويلها إلى مقراتٍ جديدة لهم في المنطقة.

يأتي ذلك في ظل استمرار انتهاكات الفصائل السوريّة المُسلّحة الموالية لـ #أنقرة بحق المدنييّن ضمن مناطق سيطرتهم في شمال شرقي #سوريا.

وسبق أن حوّلت هيئة الإغاثة التركية “IHH” منزلين إلى “معاهد لتعليم القرآن” في مدينة “رأس العين” بعد الاستيلاء عليهما، في آب/ أغسطس 2020.

وتعود ملكية المنزلين اللذين جرى “استثمارهما” كمعاهد لتعليم القرآن لعائلة الصحفي والمعارض الكُردي/السوري “محي الدين عيسو”، المُهجّر قسراً جراء عملية “نبع السلام”.

وسيطر الجيش التركي والفصائل السوريّة الموالية له على مدينتي “رأس العين” و #تل_أبيض بعد عملية عسكرية في 9 تشرين الأول/ أكتوبر 2019، قبل أن توقف العملية بموجب اتفاقية مع كل من #الولايات_المتحدة_الأميركيّة و #روسيا، بشكلٍ منفصل، في 17 و22 من الشهر ذاته.

وتشرف ولاية “شانلي أورفا” التركيّة على الناحية الخدمية في مدينتي “رأس العين” و”تل أبيض” بعد عملية “نبع السلام”.


 


التعليقات