بغداد 36°C
دمشق 23°C
الأربعاء 16 يونيو 2021
السفارة الفرنسية تُدين اغتيال "الوزني".. 89 محاولة منذ اندلاع تظاهرات "تشرين" - الحل نت
تظاهرات العراق ـ إنترنت

السفارة الفرنسية تُدين اغتيال “الوزني”.. 89 محاولة منذ اندلاع تظاهرات “تشرين”


وكالات

أدانت السفارة الفرنسية لدى العاصمة العراقية #بغداد، اليوم الاثنين، عملية الاغتيال التي تعرض لها الناشط الكربلائي #إيهاب_الوزني في محافظة #كربلاء.

وذكرت السفارة في تغريدة، أنها «تدين بأشد العبارات اغتيال الناشط الوزني من أمام منزله في كربلاء وتقدم التعازي إلى عائلته وذويه».

وأضافت: «تعد هذه الجريمة بمثابة هجوم جديد يستهدف الشعب والعملية الديمقراطية وسلطة الدولة وينبغي أن لا تمر دون عقاب، مضيفة، ففي الوقت الذي تتهيأ فيه البلاد لانتخابات مهمة، بات من الضروري تحديد المسؤولين عن هذه الجريمة وتقديمهم للعدالة لضمان أمن جميع المواطنين العراقيين».

في غضون ذلك، أعلنت مفوضية #حقوق_الإنسان في #العراق، أن 89 محاولة اغتيال استهدفت ثلاث فئات من المتظاهرين، منذ انطلاق التظاهرات عام 2019.

وحذَّر عضو المفوضية، فاضل الغراوي، في بيان: «من الانحدار في منزلق خطير للبلد في حال استمرار مسلسل الاغتيالات والفوضى التي تستهدف الكلمة الحرة».

لافتاً إلى أن «محاولة اغتيال الإعلامي أحمد حسن في محافظة #الديوانية هي محاولة وحشية تستهدف إسكات الكلمة الحرة وتكميم الأفواه وإشاعة الفوضى وخلط الأوراق وأخذ البلاد للمجهول».

وأوضح الغراوي أن «89 حالة ومحاولة اغتيال حصلت منذ انطلاق التظاهرات في عموم محافظات العراق استهدفت ناشطين وإعلاميين ومدونين».

يذكر أن محافظات الجنوب والوسط العراقية والعاصمة #بغداد، خرجت في أكتوبر 2019 بتظاهرات واسعة، استمرت 5 أشهر ونصف، وعرفت بـ “انتفاضة تشرين”.

ونجحت التظاهرات بإسقاط حكومة #عادل_عبد_المهدي السابقة الخاضعة لسيطرة #إيران، لتحل محلّها حكومة برئاسة “مصطفى الكاظمي” في (7 مايو 2020).

وقتل منذ انطلاق “انتفاضة تشرين” نحو 800 متظاهراً، وأصيب 25 ألفاً، بينهم 5 آلاف بإعاقة دائمة، وفق الإحصاءات الرسمية وغير الرسمية، المحلية منها والخارجية على حد سواء.


التعليقات