إيران تُعلّق تصدير الكهرباء للعراق.. و”داعش” يواصل استهداف أبراج الطاقة

إيران تُعلّق تصدير الكهرباء للعراق.. و”داعش” يواصل استهداف أبراج الطاقة
تعبيرية ـ إنترنت

أعلن المدير التنفيذي لشركة إدارة #الكهرباء الإيرانية مصطفى رجبي مشهدي، اليوم الثلاثاء، تعليق تصدير # الكهرباء للعراق.

ونقلت وكالة “فارس” الإيرانية، عن مشهدي قوله إن «تعليق الصادرات يعود لضرورة سد احتياجات البلاد داخلياً، وأن خلال 2021 تمَّ تصدير نحو ألفي ميغاواط كهرباء، أما هذه السنة وبسبب الاحتياجات المحلية انخفض الحجم التصدير إلى 150 ميغاواط».

كما أعلنت #وزارة_الكهرباء، أن #إيران خفضت تصدير الغاز إلى #العراق الخاص بتشغيل المحطات الكهربائية، وأن # العراق لم يستورد # الكهرباء من # إيران منذ ثلاثة أشهر عبر خطوطها الناقلة.

وقال المتحدث باسم الوزارة أحمد موسى، إن «إيران خفضت تصدير الغاز إلى # العراق إلى 22 مليون متر مكعب باليوم الواحد للمنطقة الوسطى وخمسة ملايين متر مكعب إلى المنطقة الجنوبية».

مبيناً في تصريحات صحافية، أن «قيام # إيران بخفض تصديرها لهذه الكميات من الغاز للعراق أسبابه مجهولة، وتقوم الوزارة حالياً بمتابعة الأمر مع الجانب الإيراني ومع السفارة الإيرانية ببغداد».

وأكد المتحدث أن «خفض الصادرات من الغاز قد أثر على معدلات إنتاج # الكهرباء في # العراق وانعكس سلباً على ساعات التجهيز للمواطنين».

في غضون ذلك، أعلنت شركة # الكهرباء الشمالية في العراق، عن تعرض خطوط  (كركوك – بيجي) لعمل تخريبي، تسبب بسقوط 7 أبراج ناقلة للطاقة الكهربائية، فيما تؤكد التوقعات الأمنية إلى أن تنظيم “#داعش” يقف وراء ذلك.

وينتج # العراق 19 ألف ميجاوات من الطاقة الكهربائية، بينما الاحتياج الفعلي يتجاوز 30 ألف ميجاوات خلال وقت الذروة، فيما يعاني العراقيون من أزمة نقص كهرباء مزمنة منذ عقود، جراء الحصار والحروب المتتالية.