“الفطر الأسود”.. تفشي خطير للمرض في المناطق السورية

“الفطر الأسود”.. تفشي خطير للمرض في المناطق السورية
أستمع للمادة

في ظل الأزمة الصحية التي تعيشها سوريا بعد انتشار وباء كورونا، تشهد بعض المناطق السورية تفشي خطير لالتهاب الجيوب الفطري المخاطي الغازي، أو ما يعرف بـ”الفطر الأسود”.

وأعلن مدير الهيئة العامة لمشفى الباسل في مدينة طرطوس “إسكندر عمار”، اليوم الأربعاء، عن إصابة أربعة أشخاص بمرض الفطر الأسود، مشيرا إلى أن جميع الحالات السابقة كانت مصابة بفايروس كورونا.

وأضاف “عمار” أن حالتين تماثلتا بالشفاء بعد معالجة كل منها جراحياً، إلى جانب المعالجة بالأدوية، إلا أن الشخصين الآخرين توفيا، نتيجة تفاقم الإصابة، حيث كانت «متجاوزة الجيوب الفكية والحاجز الأنفي»، وفق موقع (أثر برس).

قد يهمك: (الفطر الأسود) يشعل الرعب بين السوريين.. لا داعي للخوف والحذر مطلوب

الفطر الأسود في اللاذقية

أفاد مصدر في مشفى تشرين الجامعي باللاذقية لموقع (أثر برس)، أن المشفى سجل 6 إصابات بالفطر الأسود في المحافظة خلال الأسابيع الثلاثة الماضية، وهم يتلقون العلاج في المشفى.

وأكد المصدر أن نسبة الإصابات تعتبر مرتفعة في الآونة الأخيرة، لأن المرض خطير، حيث تبلغ نسبة الوفيات فيه عالمياً أكثر من 50 %.

الفطر الأسود في دمشق

أعلن مدير مشفى المواساة في دمشق “عصام الأمين”، السبت الماضي، عن ارتفاع أعداد المصابين بالفطر الأسود، إلى 15 حالة دون تسجيل أي حالات وفاة.

ولفت “الأمين” إلى أن المشفى سجل خلال نيسان/ أبريل وأيار/ مايو الماضيين، 8 إصابات بالفطر الأسود.

موضحاً أن سبب ارتباط الفطر الأسود بفايروس كورونا هو أن المصابين بالوباء يصابون بعد تعافيهم بعدوى ثانوية، ومنها العدوى البكتيرية والفطر الأسود، وذلك نتيجة ضعف المناعة.

وسبق أن أشار “الأمين” إلى أنه يتم علاج الحالات المصابة بالفطر الأسود بشكل مباشر، أو عن طريق إجراء عمليات جراحية.

اقرأ أيضاً: أربع إصابات بالفطر الأسود في إدلب.. ما علاقته بفايروس كورونا؟

الفطر الأسود في إدلب

مطلع تشرين الأول/ أكتوبر الماضي، سجّلت وزارة الصحة في “الحكومة السوريّة المؤقتة”، أربع حالات مصابة بالفطر الأسود في إدلب، للمرة الأولى في شمال غربي سوريا.

وكان المسؤول عن ملف كورونا في مديرية صحة إدلب “حسام قره محمد” قد أوضح آنذاك، أن فايروس كورونا وحده يعمل على إتاحة الفرصة ليولد هذا المرض.

في حين، أشار مدير برنامج اللقاح في شبكة الإنذار المبكر “محمد السالم”، إلى أن الفطر الأسود يرفع احتمالية الوفاة وأعداد الوفيات لدى مصابي كورونا من 50 وحتى 80 %، منوهاً أن الوقاية منه مرتبطة تماماً بالوقاية من كورونا.

ما هو الفطر الأسود؟

“دلال الحمدان“، طبيبة الأمراض الجلدية، كانت قد صرحت لـ(الحل نت)، أن الفطر الأسود، هو «عدوى يسببها نوع من الفطريات ضمن مجموعة من الميكروبات المسببة للأمراض».

والميكروبات هي أربعة أنواع، فيروسات، بكتيريا، طفيليات، وفطريات، تشكّل مستعمرات سوداء اللون في الأنسجة المصابة.

وتم تشخص الفطر الأسود منذ سنوات كثيرة، إذ تقول بعض المصادر البحثية أنه ظهر في عام 1885، بينما تقول مصادر أخرى أن التشخيص ظهر في 1876، بحسب “الحمدان”.

كلمات مفتاحية

المزيد من مقالات حول أخبار سوريا المحلية