شمس الكويتية في بغداد: تأكل الكباب العراقي “وبدون درع واقي” – (فيديو)

شمس الكويتية في بغداد: تأكل الكباب العراقي “وبدون درع واقي” – (فيديو)
أستمع للمادة

ظهرت الفنانة شمس الكويتية في بغداد، البارحة، عبر مقطع فيديو، نشرته عبر حساباتها بمنصات التواصل الاجتماعي، وهي تأكل الكباب العراقي.

ووثقت الفنانة شمس الكويتية بالمقطع الفيديوي – حذفته لاحقاً – جولتها بعدة مناطق وشوارع في بغداد، ومنها منطقة الأعظمية، شمالي العاصمة العراقية.

وأثناء تجول شمس الكويتية في بغداد، قالت عبر حساباتها: «‏جولتي في شوارع ‎العراق ‎وبغداد الحبيبة. بين إخوتي وناسي ومحبيني بدون درع واقي من الرصاص».

وأضافت: «أنا مالي بحاجة لحماية أمنية بينكم. إنتوا الأمان والسند. كالعاده وفي كل زيارة لي أحب أوضح للعالم كله، الصورة الحقيقية للعراق، بأنه بلد الكرم والأمان والطيبة».

شمس الكويتية في بغداد

وسبق وأن كانت شمس الكويتية في العراق في شهر (فبراير 2021)، وأحيت حفلاً غنائياً بنادي اليرموك في العاصمة بغداد، بمناسبة عيد الحب وقتذاك.

يشار إلى أن جديد شمس الكويتية، هو مشاركتها المناظرة في مهرجان_بابل الدولي، إذ ستحيي حفلاً غنائياً في اليوم الافتتاحي من المهرجان.

وستنطلق فعاليات مهرجان بابل الدولي، يوم غد الخميس، ويستمر المهرجان لمدة 5 أيام، حتى الأول من نوفمبر المقبل.

وسيكون إلى جانب شمس الكويتية باليوم الافتتاحي، الفنان المصري “هاني شاكر”، والفنان “حاتم العراقي”، إذ سيحييان حفلات غنائية إبان المهرجان.

نجوم ونجمات مهرجان بابل

وسيشهد اليوم الثاني من المهرجان، إقامة حفلات غنائية لكل من الفنانة اللبنانية “نوال الزغبي”، والفنان العراقي، “صلاح حسن”. إضافة إلى الفنان العراقي “ماهر أحمد”.

أما اليوم الثالث، فسيشهد حفلة غنائية للفنان العراقي “بسام مهدي”، وحفلتين للفنانة العراقية “رحمة رياض”، وأخرى للفنانة السورية “هالة القصير”.

على صلة:

أبرز نجوم مهرجان بابل 2021.. تعرّفوا على أيام حفلاتهم

وسيشهد اليوم الرابع، إحياء حفلات للفنانين العراقيين “حميد منصور”، و”ستار سعد”، والفنان المصري “أحمد شيبة”، والفنانة اللبنانية “فيفيان مراد”.

بينما سيشهد اليوم الخامس – الختامي – حفلة غنائية للفنان العراقي “حسام الرسام”، وأخرى للفنانة العراقية، “شذى حسون”.

تفاصيل عن المهرجان

يذكر أن فعاليات مهرجان بابل الدولي 2021، ستنطلق بمشاركة دولية، تتمثل بالبلدان العربية والأجنبية، وأبرزها روسيا وإيطاليا وإسبانيا وهولندا.

وكانت النسخة الأولى من مهرجان بابل، انطلقت عام 1985، وهو يختص بتقديم العروض الموسيقية والفنون على مختلف أشكالها.

وتوقف المهرجان منذ عام 2003، إثر الاجتياح الأميركي للعراق؛ بسبب التهديدات الأمنية، وقلة السيولة المالية، والإهمال الحكومي. وستكون هذه أول نسخة منه في عراق ما بعد “صدام حسين”.

يجدر بالذكر أن فعاليات مهرجان بابل الدولي، تقام على المسرح البابلي، الذي يعود لحقبة الإسكندر المقدوني، من الفترة المتأخرة للعهد البابلي الحديث. ويسع المسرح إلى 3000 شخص.

يشار إلى أن عمر مدينة بابل الأثرية التي يقام على أرضها مهرجان بابل الدولي، يزيد عن 4 آلاف عام. وتشتهر بـ”الحدائق المعلقة” الموجودة في قائمة عجائب الدنيا السبع، إلى جانب مسلة حمورابي، وأسد بابل.

كلمات مفتاحية

المزيد من مقالات حول سلايد