“الفطر الأسود” يصل الحسكة.. ولقاحات كورونا لا تفي بالغرض

“الفطر الأسود” يصل الحسكة.. ولقاحات كورونا لا تفي بالغرض
أستمع للمادة

بعد مرور نحو شهر على تسجيل إصابات بمرض الفطر الأسود في مشافي دمشق، كشفت مصادر طبية لـ الحل نت عن وفاة ما لا يقل عن عشرة أشخاص في مدينة الحسكة وريفها بمرض الفطر الأسود الذي يودي بحياة نحو 50% من أعداد المصابين به، بحسب مصادر طبية.

الفطر الأسود بعد كورونا

وقال مصدر من السلك الطبي التابع للإدارة الذاتية إن 11 مصابا بفيروس كورونا من الحالات التي اضطرت لاستخدام الأكسجين لفترات طويلة توفوا خلال الفترة الماضية في مدينة الحسكة والمناطق لتابعة لها.

وأضاف المصدر أن  المرض ليس شائعا في مناطق شمال وشرق سوريا ولا يستدعي الهلع ذلك أنه مرض يسبق وجوده انتشار فيروس كورونا، وإن حالات الوفيات اقتصرت على مدينة الحسكة وريفها حتى الآن، مشيرا إلى أن جميع هذه الحالات كانت من المصابين بفيروس كورونا.

قد يهمك: “الفطر الأسود”.. تفشي خطير للمرض في المناطق السورية

وسجل مشفى المواساة بدمشق منتصف الشهر الفائت 10 إصابات بالفطر الأسود خلال يومين الأمر الذي دفع مصادر طبية لاعتبارها نسبة مرتفعة، فيما سبقها تسجيل 8 إصابات خلال شهري نيسان/أبريل، وأيار/ مايو الفائتين.

وتقول المصادر الطبية إن مرض التهاب الجيوب الفطري الغازي المعروف بـ”الفطر الأسود” غير مرتبط بكوفيد-19 وهو عادة ما يصيب الجيوب الأنفية والرئتين للمصابين بعد استنشاق أبواغ نوع من الفطريات العفنة.

ولا يقتصر إصابة الفطر الأسود على المصابين أو المتعافين من فيروس كورونا بل يمكنه أن يصيب جميع الأشخاص من ذوي المناعة المخفضة، كما أنه مرض قابل للعلاج  ولا ينتقل بالعدوى بين شخص وآخر، ولكن نسبة الوفيات من بين المصابين به تصل إلى 50% بحسب تقارير.

وقالت نائبة الرئاسة في هيئة الصحة بإقليم الجزيرة بيريفان درويش إن الهيئة لم تسجل حتى الآن أية إصابات بالفطر الأسود حتى الآن، وأن حالات يجري الحديث عنها تم تداولها عبر صفحات ومواقع للتواصل الاجتماعي فقط.

اقرأ أيضا: أربع إصابات بالفطر الأسود في إدلب.. ما علاقته بفايروس كورونا؟

انخفاض نسبي لـ”كورونا”

وحول واقع انتشار فيروس كورونا في مناطق الإدارة الذاتية، أضافت درويش إن أعداد المصابين انخفضت بشكل نسبي مؤخراً، ولكن ذلك لا يعني أن الفيروس تمت السيطرة عليه بشكل كامل.

ولم تصدر الهيئة منذ نحو أسبوع أية إحصائية عن أعداد المصابين بعد توقف المخبر المركزي لـ الـ PCR  في القامشلي الذي يتولى تشخيص المصابين بالفيروس وإصدار نتائج على مستوى شمال وشرق سوريا.

وأشارت درويش إلى أن المختبر سيعود للعمل فور وصول شرائح الاختبار ومواد الاستخلاص.

ووصل عدد المصابين بفيروس كورونا في شمال وشرق سوريا حتى الآن، إلى 36.960 حالة، منها 1.478 حالة وفاة و2.498 حالة شفاء.

 وكانت هيئة الصحة في الإدارة الذاتية قد حذرت أواخر شهر أيلول/سبتمبر الفائت، من أن مناطق شمال شرقي سوريا تتجه إلى كارثة إنسانيّة بسبب تفشي الموجة الرابعة من فايروس كورونا بشكلٍ سريع، «وسط ضعف الإمكانات وقلّة المساعدات المقدمة من جانب المنظمات الدوليّة والمجتمع الدولي».

للمزيد اقرأ أيضا: (الفطر الأسود) يشعل الرعب بين السوريين.. لا داعي للخوف والحذر مطلوب

“لقاحات قليلة”

 وأضافت أن مناطق شمال شرقي سوريا، لم تدخل إليها سوى 55 ألف جرعة من قبل منظمة الصحة العالمية، وهي لا تغطي سوى 0.5 % من نسبة السكان ولا يمكنها أن تساهم في منع انتشار الفايروس، على حدِ تعبيره.

وفي سياق متصل وصلت الشهر الفائت دفعة جديدة من لقاحات كورونا إلى مناطق شمال وشرق سوريا وسط شكاوى من قلة أعدادها بالتزامن مع زيادة إقبال على تلقي اللقاحات بعد فترة من العزوف من قبل السكان.

وقالت مصادر من إدارة مستوصف سيف الدولة بمدينة الرقة إن دفعتين من اللقاح وصلتا إلى الرقة حيث يجري تطعيم السكان فيه، الأولى كانت عبارة عن خمسة آلاف جرعة والثانية ثمانية آلاف، وهو ما لا يكفي لتطعيم نسبة  10 بالمئة من السكان في المحافظة.

وأعلنت منظمة الصحة العالمية في سوريا، مطلع الشهر الجاري، إن سوريا استلمت أكثر من 1,3 مليون جرعة من لقاح “سينوفاك” عبر منصة “كوفاكس”.

وفي شهر نيسان/ أبريل الماضي، تلقت سوريا أول شحنة لقاحات عبر منظومة كوفاكس بلغت 256.800 جرعة من لقاح كوفيد-19.

 وأواخر شهر أيلول/ سبتمبر الفائت، أعلنت السفارة الأميركية في سوريا عبر صفحتها في فيس بوك إن “الولايات المتحدة تقدم من خلال قانون خطة الإنقاذ الأميركية 4 ملايين دولار لاحتياجات (كوفيد-19) العاجلة في شمال شرقي سوريا”.

وكانت هيئة الصحة في إقليم الجزيرة قد أعلنت عن مشاريع بالتعاون مع الوكالة الأميركية للتنمية لإنشاء مصنع لتعبئة الأكسجين في الحسكة لتزويد المستشفيات والعيادات الصحية بالأكسجين الطبي، بالإضافة إلى تعزيز قدرة استجابة مستشفى الحسكة الوطني لـ (كوفيد-19)، كما أطلقت مشروعا لتحسين منشآت تخزين اللقاح في محافظة الحسكة

كلمات مفتاحية

المزيد من مقالات حول أخبار سوريا المحلية