العراق.. تظاهرات “دينية” أمام “السندباد لاند” والأخيرة تؤجل حفلاتها الغنائية

العراق.. تظاهرات “دينية” أمام “السندباد لاند” والأخيرة تؤجل حفلاتها الغنائية
أستمع للمادة

تظاهر المئات من الرجال والنساء أمام مدينة “السندباد لاند”، شرقي العاصمة العراقية بغداد، رفضا لإقامة الحفلات فيها.

وأغلق المتطاهرون، بوابة مدينة “السندباد لاند”، التي تقع في منطقة زيونة، شرقي بغداد، على خلفية الحفلات الغنائية الأخيرة التي شهدتها المدينة.

وردد المتظاهرون شعارات دينية، وعبروا عن غضبهم من إقامة الحفلات الغنائية، خاصة وأنها تتزامن مع مناسبات دينية لدى الطائفة “الشيعية”.

وعلى إثر ذلك، أصدر مجلس إدارة مدينة “السندباد لاند” بيانا، أعلن فيه تأجيل كافة الحفلات الغنائية التي تتزامن مع المناسبات الدينية.

أبرز حفلات “السندباد لاند”

وأضاف المجلس في بيانه: «سنعمل على ترتيب جدول الحفلات، بما لا يتقاطع وإحياء أي مناسبة دينية».

وتستضيف مدينة “السندباد لاند” منذ شهر تشرين الأول/ أكتوبر المنصرم، حفلات غنائية لفنانين وفنانات عرب وعراقيين بشكل منتظم.

للقراءة أو الاستماع: حفل الفنانة إليسا ببغداد: هل ارتدت درعاً ضد الرصاص؟

ومن بين أبرز تلك الحفلات، تنظيمها لحفلات غنائية للفنانة اللبنانية إليسا، والفنانة العراقية رحمة رياض، والفنانة العراقية – المغربية شذى حسون.

وكانت آخر الحفلات التي استضافتها المدينة، حفلة للفنان المصري محمد رمضان، الجمعة الماضية، وتزامنت مع مناسبة دينية “شيعية”، ما أثار غضب بعض من رجال الدين.

رجل دين يهاجم محمد رمضان

فقد هاجم رجل الدين جعفر الإبراهيمي، الفنان المصري، محمد رمضان بعبارات اعتبرها العديد من ناشطي منصات التواصل الاجتماعي، بأنها “غير لائقة”، وتعبر عن “الكراهية والعنصرية”.

إذ قال الإبراهيمي، في خطبة دينية أمام جموع من المصلين، إن حفلة الفنان محمد رمضان، كلفت نحو 4 مليار ونصف دينار عراقي. أي 3 ملايين دولار أميركي.

وأضاف الإبراهيمي، أن تلك الأموال صرفت إلى شخص “مخنث، داعر، أسود، قبيح”. واصفا الحفلة بأنها «انحدارة وانتكاسة، لا يفترض أن تمر بسلام»، على حد تعبيره.

من جهته، رد الفنان محمد رمضان، عبر حساباته بمنصتي “إنستجرام” و”فيسبوك” على حديث رجل الدين ضده.

رد الفنان المصري

وقال رمضان – وقد أرفق مقطع فيديو لرجل الدين الإبراهيمي – متسائلا: «كيف من بيت الله تعترض على لوني الذي خلقه الله؟».

وأردف الفنان المصري: «عموما أنا مسامح، حبا واحتراما للشعب العراقي. وكل الاحترام والتقدير لكل الأديان وكل الطوائف».

وحضر حفل رمضان، نحو 20 ألفا من محبي وجمهور الفنان المصري، الذي قدم فيه باقة من بين أغانيه العديدة التي أحبها جمهوره.

للقراءة أو الاستماع: القصة الكاملة لدعوة حفيدة “صدام حسين” للفنان محمد رمضان

وتلقى الفنان المصري، العديد من الهدايا من قبل محبيه، ومنها باقات زهور، وساعات من نوع “رولكس” السويسرية الفاخرة.

كلمات مفتاحية

المزيد من مقالات حول أخبار محلية من العراق