200 كيلو لمواد غذائية من دبي إلى دمشق تفجر أزمة رياضية

200 كيلو لمواد غذائية من دبي إلى دمشق تفجر أزمة رياضية
أستمع للمادة

هاجم المسؤول السابق في الاتحاد السوري لكرة القدم ورئيس لجنة اللاعبين المحترفين وائل عقيل، اللجنة المؤقتة المسؤولة عن تسيير الأمور الإدارية في الاتحاد السوري، وذلك على خلفية قضايا فساد تتعلق بالاتحاد.

وعلق عقيل على قضية الصناديق التي أثارها حارس المنتخب الأول إبراهيم عالمة، والتي تم إرسالها عبر بعثة المنتخب من الإمارات إلى سوريا، حيث أكد أنها تعود لأحد أعضاء اللجنة وهو أحمد قوطوش.

فساد وسوء استخدام للمناصب

عقيل اعتبر أن نقل هذه الصناديق الكرتونية باستخدام بعثة المنتخب يعد “مخالفة“، وحول ذلك قال: “الكراتين الّتي ذكرها الحارس إبراهيم عالمة هي عائدة للسيد أحمد قوطرش عضو اللجنة المؤقتة، وتحمل مواداً غذائية وأوراقاً خاصة بعمله في الإمارات“.

قد يهمك: إبراهيم عالمة: الاتحاد السوري يسرق أموالنا وهذه حكاية مباراة الإمارات

وأضاف خلال بث مباشر عبر صفحته بفيسبوك الخميس: “لا يحق لعضو اللجنة المؤقتة نقل مواد خاصة خلال سفر المنتخب السوري أو اتحاد كرة القدم، هذا سوء استخدام للمنصب، بغض النظر عما تحتويه الصناديق“.

واتهم عقيل اللجنة المؤقتة بالفساد المالي وعدم الشفافية، وعن ذلك أردف قائلا: “أموال اتحاد كرة القدم في سوريا مستباحة في سويسرا، ويتم نهبها، لا يوجد شفافية من قبل اللجنة المؤقتة“، مشيرا إلى أن ” الدعم الذي قُدّم للمنتخب السوري لم يقدم في تاريخ الكرة السورية“.

إبراهيم عالمة

هاجم الحارس الأساسي للمنتخب السوري لكرة القدم إبراهيم عالمة، اتحاد الكرة السوري، متهما الاتحاد بالفساد المالي وسرقة أموال المنتخب.

وقال عالمة خلال مقابلة مع إذاعة “المدينة إفك إم” الأربعاء إن الاتحاد السوري لكرة القدم يسرق الأموال المجمدة بذريعة العقوبات، وأضاف: “الأموال كانت عم تتناقص من 4 سنين كانت 6 أو 7 مليون دولار واليوم فقط 2 مليون“.

فضائح متتالية

وتوالت الهزات الإدارية للاتحاد السوري لكرة القدم والمنتخب السوري خلال الأشهر القليلة الماضية، آخرها قبل أيام بعد حادثة “نسيان جوازات سفر” اللاعبين المغتربين قبل السفر للإمارات لخوض مباراة مصيرية لحساب تصفيات كأس العالم 2022، وهي حادثة تتكرر للمرة الثانية. 

وتدور الاتهامات حول “اللجنة المؤقتة” للاتحاد السوري، وهي لجنة مؤقتة تنتهي مهمتها في شهر آذار/مارس المقبل.

كذلك يتهم ناشطون على مواقع التواصل الاجتماعي، عناصر من إدارة اتحاد كرة القدم السوري إلى استبعاد عدد من اللاعبين المغتربين الذين ينشطون في الدوريات الأوروبية، وإعاقة وصولهم ومشاركتهم مع المنتخب من أجل استبعادهم، وتسويق لاعبين محليين ينشطون في الدوري السوري من أجل بيعهم في الدوريات الخليجية.

اقرأ أيضا: ممثل سوري يكشف عن أسباب رفض ياسر العظمة الاستمرار بسلسلة “مرايا”

كلمات مفتاحية

المزيد من مقالات حول منوعات