وعود مؤجلة.. وزير الكهرباء العراقي يطمئن بشأن الصيف

وعود مؤجلة.. وزير الكهرباء العراقي يطمئن بشأن الصيف
أستمع للمادة

طالما شكل ملف الكهرباء احد أكبر معاناة في العراق، لا سيما في فصل الصيف اللاهب، وبالرغم من ارتباطه باجندة سياسية معقدة ومصالح خارجية، يتطلع العراقيين إلى صيف أكثر راحة عن سابقه في توفير الكهرباء، وهذا ما أكده اليوم الثلاثاء، وزير الكهرباء وكالة، عادل كريم،

وقال كريم في تصريحات تلفزيونية، نقلتها وكالة “ناس”، وتابعها موقع “الحل نت”، إن “العمل مستمر في وزارة الكهرباء استعدادا لفصل الصيف، وأن توفير الطاقة الكهربائية من أولوياتي في الوقت الحاضر”.

للمزيد: زمة الكهرباء في العراق: هل ستجد بغداد بديلاً للاحتكار الإيراني لملف الطاقة؟

صيف أفضل

كما ستكون هناك زيادة بإنتاج الطاقة الكهربائية في موسم الصيف، وإن تجهيز الكهرباء هذا الصيف سيكون أفضل شرط توفر وقود المحطات”، بحسب كريم، لافتا إلى “حاجة العراق الحالية للكهرباء مقدارها 35 ألف ميغاواط وهي تزداد سنويا بمقدار 1500 ميغاواط”.

وأكد وزير الكهرباء أنه “تمت إضافة 4 آلاف ميغاواط الى الطاقة المنتجة هذا العام”، مبينا إنه “نسعى للحصول على المال اللازم لانجاح خططنا لتجهيز الكهرباء”، مشيرا إلى أنه “قد يكون هناك فائض بالطاقة الكهربائية في عام 2026”.

وأشار إلى أنه “كان يفترض لتنفيذ عقد سيمنز توفر 10 مليارات دولار وما تحقق هو فقط 500 مليون ونسعى لافتتاح مكتب شركة سيمنز في بغداد والوزارة تتحرك بحرية في تعاقداتها مشيراً الى ان تعاقدات الـ ’جي أي’ لا تشترط الصيانة من نفس الشركة”.

ومنذ 2003، تضاعف إنتاج العراق من الكهرباء 5 مرات وإن 3 محطات إنتاج للكهرباء كانت جاهزة في بيجي وتعرضت للتخريب بعد التحرير، وفقا لوزير الكهرباء.

للمزيد: الكهرباء في العراق.. الكاظمي يستبق الصيف اللاهب لتجاوز أخطاء الماضي

العراق وقطر

كما بين أن “العراق وقع عقد لاستيراد الغاز القطري لسد النقص خاصة بموسم الشتاء”، مشيرا إلى أن “المشاكل مع الشركة الصينية بمحطة صلاح الدين فنية ولا تتعلق بالفساد”، لافتا إلى أن “مشروع الجباية واعدا ويمكن أن يرفد الموازنة بالأموال”.

كريم لفت أيضا، إلى أنه “أكملنا الربط الكهربائي مع تركيا، والغرض منه تجهيز الموصل بالكهرباء”، مؤكدا أنه “تم قطع شوط كبير في إنتاج وتجهيز الطاقة الشمسية”.

ويوم الأحد الماضي، أعلن العراق استكمال الربط الشبكي مع تركيا، فيما سيمثل الغاز والوقود الفاصلة في تحسن الكهرباء خلال الصيف الحالي، مؤكدا في الوقت ذاته استمرار العمل على الربط الشبكي مع الأردن.

ويعاني العراق من انقطاع الكهرباء منذ أكثر من ثلاثة عقود، على الرغم من المبالغ الضخمة التي تم صرفها على قطاع توليد الطاقة منذ عام 2003 ولغاية اليوم، والتي تقدر وفق خبراء، بأكثر من 80 مليار دولار.

للمزيد: العراق ينجز الربط الشبكي مع تركيا وينتظر شرطا لتحسن الكهرباء

شاركها على ...
كلمات مفتاحية

المزيد من مقالات حول أخبار محلية من العراق