أعلنت روسيا أنها ستبدأ بدوريات مشتركة مع القوات التركية ابتداءً من اليوم الجمعة، بالتزامن مع نشرها 300 عنصر من الشرطة العسكرية الروسية و20 سيارة مصفحة في شمال شرقي سوريا. ووفق

أعلن نائب وزير الخارجية الروسي، “سيرغي فيرشينين”، أن موسكو لا ترى جدوى من إقامة “منطقة آمنة” تحت إشراف دولي شمال شرقي سوريا. وفي مقابلة له مع وكالة “نوفوستي” الروسية، اليوم

أصدر مكتب نائب الرئيس الأمريكي مايك بينس، بياناً يتضمن تفاصيل اتفاق وقف إطلاق النار في شمال شرق سوريا وتعليق العملية العسكرية، والمؤلفة من 13 بنداً، ستلغي بموجبها العقوبات التي كانت

أعلن نائب الرئيس الأمريكي، مايك بينس، وقف تركيا للعملية العسكرية في شمال سوريا، خلال خمسة أيام. وقال #مايك_بينس، في مؤتمر صحفي في العاصمة التركية أنقرة، إنه توصل لاتفاق مع الجانب

اتهم رئيس تكتل نواب حزب الشعوب الديمقراطي في البرلمان التركي، ساروهان أولوتش، الرئيس التركي، بتنفيذه عمليات عسكرية خارج الحدود من أجل أجنداته السياسية داخلياً، ولإعادة شعبيته بمعركة ضد أهالي شرق