في أول زيارة رسمية له.. مسرور بارزاني يصل بغداد غداً.. هذا ما سيبحثه

خاص – الحل العراق 

أكد رئيس #حكومة_إقليم_كردستان #مسرور_بارزاني، اليوم الإثنين، خلال ترأسه للجلسة الأولى لاجتماع حكومته، أنه سيزور العاصمة العراقية #بغداد يوم غد الثلاثاء على رأس وفد حكومي كبير، لمناقشة عدد من الملفات العالقة.

عضو #الحزب_الديمقراطي_الكردستاني #عماد_باجلان، قال لـ“الحل العراق”، إن «زيارة رئيس حكومة إقليم كردستان مسرور بارزاني هي بادرة لتثبيت حسن النوايا، والبدء بمرحلة جديدة من العلاقات، خاصة في ظل وجود #عادل_عبد_المهدي على رئاسة #الحكومة_العراقية، والذي يعد شخصية متزنة تميل لنبذ المشاكل والخلافات، وله باع طويل في العلاقات مع #الكرد».

وأضاف أن «أهم ملف يشغل حيز حكومة الإقليم ورئيسها، هو إنهاء أزمة #الموازنة، وحل قضية #الملف_النفطي بشكل نهائي مع بغداد حتى لا تتكرر هذه الدوامة السنوية حول حصة الإقليم».

وأشار إلى أن «الملف الأخر هو قضية المناطق #المتنازع_عليها، والمادة 140 وضرورة إيجاد حل لوضع تلك المناطق، ينهي أزمتها ويعيد الاستقرار إليها»، لافتاً إلى أن «من الضروري حسم هذه الملفات بين الحكومتين، وإبعاد الشخصيات الطارئة، التي تريد تصعيد التصريحات لأسباب سياسية و #دعايات_انتخابية مبكرة».

و صوت #برلمان_إقليم_كردستان #العراق، بشكل رسمي الأسبوع الماضي على مسرور مسعود بارزاني رئيساً لمجلس وزراء إقليم كردستان، كما صوت على #قوباد_جلال_طالباني نائباً لرئيس مجلس وزراء الإقليم.

ومنح #برلمان_كردستان ثقته بالتصويت على 21 وزيراً في #حكومة_إقليم_كردستان، تقاسمها الحزبين الكرديين الرئيسيين، إلى جانب #حركة_التغيير وبعض #الأحزاب_الكردية الأخرى الصغيرة.

يذكر أن، العلاقات بين الحكومة الاتحادية في بغداد وحكومة إقليم كردستان شهدت توترات متوالية، لأسباب تتعلق بأهم ملفين هما #المناطق_المتنازع_عليها والنفط ،فأربيل تتهم الحكومات العراقية منذ عام 2007 بالتنصل من تطبيق المادة 140 من الدستور العراقي، المتعلقة بمشكلة المناطق المتنازع عليها وفي مقدمتها كركوك، والتي كان من المفترض أن تنتهي تطبيقات تلك المادة بنهاية نفس العام، في حين أن بغداد تطالب حكومة الإقليم بتسليم إيرادات 250 ألف برميل نفط يومياً ووضعها في حسابات شركة النفط الوطنية ” #سومو ” ليتسنى إرسال الموازنة إلى الإقليم بشكل مستمر.

إعداد-  محمد الأمير

تحرير- سيرالدين يوسف

———————————————————–

شارك المقالة ..,
Share on Facebook
Facebook
Tweet about this on Twitter
Twitter
Share on LinkedIn
Linkedin
Email this to someone
email
Print this page
Print
كلمات مفتاحية

المزيد من مقالات حول أخبار سوريا المحلية