الحشد يتظاهر ويحمل صورة “السيستاني”.. سعي لنقل الفوضى إلى ساحة التحرير

خاص ـ الحل العراق

تسعى فصائل تابعة للحشد الشعبي إلى اقحام نفسها في ساحات الاحتجاج والاعتصام بساحة التحرير وسط العاصمة #بغداد، من أجل احداث فوضى واستغلال “مرجعية النجف”.

مصادر مطلعة، قالت لـ”الحل العراق“، إن «عدداً من الفصائل كانت تُخطط للوصول إلى ساحة التحرير، تحت عنوان #الحشد_الشعبي مستغلة بذلك صورة “علي السيستاني”».

مبينة أن «هدف دخول هذه الفصائل من أجل الاحتكاك مع #المتظاهرين، وسحب الاحتكاك إلى صدام بين الطرفين، حتى تتدخل قوات #أمنية وتفضى ذلك الصدام، وتسطير (الفصائل) على #ساحة_التحرير وتنهي الاعتصام والتظاهرة، بحجة حصول فوضى وعمليات #قتل».

وتابعت المصادر أن «المخطط تم افشاله بعد صدور بيان من مكتب #السيستاني، شدد فيه ضرورة عدم استغلال اسم المرجعية أو رفع صورها من قبل أيّ مجاميع مشاركة في المظاهرات من أنصار #القوى السياسية أو غيرهم».

وصرحت مصادر قريبة من اثنين من أكثر #الشخصيات تأثيراً في #العراق لوكالة “رويترز”، اليوم الجمعة، بأن #إيران تدخلت لمنع إطاحة رئيس الوزراء #عادل_عبدالمهدي، وسط التظاهرات التي تفجرت منذ أسابيع احتجاجاً على أداء الحكومة.

إعداد ـ محمد الجبوري

تحرير ـ وسام البازي

شارك المقالة ..,
Share on Facebook
Facebook
Tweet about this on Twitter
Twitter
Share on LinkedIn
Linkedin
Email this to someone
email
Print this page
Print
كلمات مفتاحية

المزيد من مقالات حول أخبار محلية من العراق