بغداد 39°C
دمشق 26°C
الأحد 1 أغسطس 2021
التظاهرات تتجدّد بذي قار.. "الأسدي" يُعفي قائد شرطة الرفاعي - الحل نت
تظاهرات الجنوب العراقي - إنترنت


مرة أخرى تتجدّد التظاهرات في محافظة #ذي_قار جنوبي #العراق، لكن هذه المرة في قضاء #الرفاعي شمالي المحافظة.

المتظاهرون أغلقوا بعض الدوائر الحكومية في القضاء، وقطعوا الطريق الرابط بين ذي قار و #واسط، وطالبوا بإعادة قائمقام القضاء المقال “كاظم الفياض” إلى منصبه ثانية.

التظاهرات خرجت لرفض تولي محافظ ذي قار #عبد_الغني_الأسدي إدارة القضاء من موقع أدنى بعد استقالة القائمقام الجديد “عمّار الركابي”.

في السياق، قرّر “الأسدي” إعفاء مدير شرطة قضاء الرفاعي، وتكليف العقيد “عصام ناجي الزاملي” مديراً لشرطة القضاء، على خلفية هذه التظاهرات.

يُشار إلى أن ذي قار شهدت تظاهرات حاشدة أواخر فبراير المنصرم، تخلّلها القمع والعنف، فقتل 6 من المتظاهرين وأصيب 240 عنصراً من المتظاهرين و #قوات_الشغب.

أدّت تلك التظاهرات لاستقالة المحافظ السابق #ناظم_الوائلي وتعيين رئيس جهاز الأمن الوطني “الأسدي” محافظاً مؤقّتاً لذي قار بتكليف من رئيس الوزراء #مصطفى_الكاظمي.

يذكر أن محافظات الجنوب والوسط العراقية والعاصمة #بغداد، خرجت في أكتوبر 2019 بتظاهرات واسعة، استمرت 5 أشهر ونصف، وعرفت بـ “انتفاضة تشرين”.

نجحت التظاهرات بإسقاط حكومة #عادل_عبد_المهدي السابقة الخاضعة لسيطرة #إيران، لتحل محلّها حكومة برئاسة “مصطفى الكاظمي” في (7 مايو 2020).

خرجت التظاهرات ضد الفساد والبطالة ونقص الخدمات، وضد التدخل الإيراني بشوون العراق الداخلية، وضد الميليشيات العراقية التابعة لـ #طهران التي تقمع المتظاهرين.

قتل منذ انطلاق “انتفاضة تشرين” نحو 650 متظاهراً، وأصيب 25 ألفاً، بينهم 5 آلاف بإعاقة دائمة، وفق الإحصاءات الرسمية وغير الرسمية، المحلية منها والخارجية على حد سواء.


التعليقات

عند دخولك لهذا الموقع انت توافق على استخدام ملفات الكوكيز سياسة الخصوصية