الحجز الاحتياطي على أموال شركتين سوريتين كبيرتين بحجة استيراد فحم حجري

الحجز الاحتياطي على أموال شركتين سوريتين كبيرتين بحجة استيراد فحم حجري
الحجز الاحتياطي في سوريا

ألقت الجمارك التابعة للسلطات السورية الحجز الاحتياطي على شركتين استثماريتين كبيرتين بحجة مخالفات في استيراد الفحم الحجري.

ونص قرار إدارة الجمارك على الحجز الاحتياطي على الأموال المنقولة وغير المنقولة العائدة لشركة يوليكسم للاستشارات الصناعية المحدودة المسؤولية LLC المسجلة في السجل التجاري برقم 11871 عنوانها يلدا الشارع العام.

وكذلك الحجز الاحتياطي على الأموال المنقولة وغير المنقولة العائدة لشركة إسمنت البادية المساهمة المغفلة فرع ريف دمشق يعفور.

ويأتي قرار الحجز الاحتياطي على خلفية قضية جمركية تتعلق باستقبال سفينة محملة بالفحم الحجري فيها مخالفات ومغالطات في أوراقها وبعد التدقيق تبين أن السفينة أبحرت من بلد المصدر من دون أن يكون لديها إجازة استيراد، بحسب تقارير لوسائل إعلام.

تأسست شركة اسمنت البادية في 2006 برأسمال 9,76 مليار ليرة سورية، باستثمار رئيسي من قبل مجموعة المهيدب القابضة (السعودية) إلى جانب عدد من رجال الأعمال السوريين.

وفرضت وزارة المالية في الحكومة السورية قبل أيام، الحجز الاحتياطي على الأموال المنقولة وغير المنقولة العائدة لعدد من رجال الأعمال ومنهم “جمال الدين دعبول”، وشركته “الوزير لصناعة المنظفات والصابون”.

وأعلنت الحكومة السورية في الآونة الأخيرة عن قرارات حجز على أموال رجال أعمال مقربين من السلطات السورية ، وشركات عاملة في سوريا، ليعود عدد المحجوز على أموالهم، ويؤكدون أن الحجز مؤقت وهدفه، إجراء تسوية عبر دفع غرامات مالية للحكومة.

يذكر أن السلطات السورية ، فرضت خلال سنوات الحرب، آلاف قرارات الحجز وطالت سياسيين وفنانين وإعلاميين ورجال أعمال معارضين.